تعرف على كمية الذهب لدى البنوك المركزية العالمية.. والدول الأكثر حيازة للمعدن الأصفر

الذهب كسر حاجز ألفي دولار للأوقية في شهر أغسطس/آب الماضي (غيتي)
الذهب كسر حاجز ألفي دولار للأوقية في شهر أغسطس/آب الماضي (غيتي)

قال مجلس الذهب العالمي اليوم الأربعاء إن البنوك المركزية باعت في أغسطس/آب الماضي ذهبا أكثر مما اشترت، لتنهي عاما ونصف العام من الزيادة الشهرية في مشتريات الذهب، مما ساهم في توقف الصعود السريع لسعر المعدن الأصفر.

وارتفع الذهب من فوق 1500 دولار بقليل في بداية 2019 إلى مستوى قياسي عند 2072.5 دولارا في أوائل أغسطس/آب الماضي ثم نزل لحوالي 1900 دولار.

ودفع المستثمرون في أوروبا وأميركا الشمالية الأسعار للصعود وجمعوا الذهب، على أمل أن يحتفظ بقيمته خلال أزمة كورونا.

لكن الطلب من المستهلكين الرئيسيين مثل مشتري الحلي والبنوك المركزية كان ضعيفا، مما أثار مخاوف بشأن استمرار صعود المعدن النفيس.

وقال مجلس الذهب إن البنوك المركزية باعت 12.3 طنا أكثر مما اشترت في أغسطس/آب الماضي.

وأظهر التقرير أن عمليات الشراء تركزت بين المشترين المنتظمين مثل جمهورية قرغيزستان والهند بنحو 5 و4 أطنان على التوالي، في حين أضافت تركيا نحو 3.9 أطنان لاحتياطاتها.

وحلّ البنك المركزي التركي بالمرتبة الـ12 عالميا في الأكثر حيازة للذهب بمقدار 606.6 أطنان، تمثل 48.6% من إجمالي الاحتياطيات الأجنبية للبلد.

وأشار التقرير إلى أن المبيعات تفوقت على المشتريات خلال أغسطس/آب، بسبب عملية البيع القياسية لأوزبكستان التي باعت نحو 32 طنا. وانخفضت احتياطيات أوزبكستان من الذهب إلى 298.9 طنا وتمثل 54.3%.

واشترت البنوك المركزية 656 طنا من الذهب في 2018، وهو أعلى رقم في نصف قرن، في حين بلغت المشتريات في العام الماضي 650 طنا.

وتحوز البنوك المركزية حاليا نحو 35.123 ألف طن من الذهب بقيمة حوالي تريليوني دولار.

ويلعب الذهب دورا رئيسيا في إدارة احتياطيات البنوك المركزية، إذ تمتلك كميات كبيرة من المعدن الأصفر.

الولايات المتحدة الدولة الأكثر حيازة للذهب بالعالم بأكثر من 8 آلاف طن (وكالات)

الأكثر حيازة للذهب

– تواصل الولايات المتحدة تصدر قائمة احتياطيات الذهب بنحو 8133.5 طنا وتعادل 79.8% من احتياطاتها النقدية.

– ألمانيا في المرتبة الثانية بمقدار 3362 طنا وتمثل 77.2% من إجمالي الاحتياطيات.

– حل صندوق النقد الدولي بالمرتبة الثالثة ضمن الأكثر حيازة للذهب بنحو 2814 طنا.

– البنك المركزي الإيطالي رابعا بمقدار 2451.8 طنا.

– جاءت فرنسا بالمرتبة الخامسة باحتياطات تبلغ 2436 طنا.

– روسيا سادسة بمقدار 2299.3 طنا.

وزادت أسعار المعدن النفيس بأكثر من 25% منذ بداية 2020 حتى الآن، من مستوى 1500 دولار للأوقية (الأونصة) في يناير/كانون الثاني إلى مستويات تدور حول 1900 دولار للأوقية.

وشهد الذهب إقبالا كبيرا باعتباره أحد الملاذات الآمنة وقت الأزمات ومخزونا للقيمة، وسط تصاعد حدة التداعيات الاقتصادية المصاحبة لتفشي فيروس كورونا المستجد.

ومجلس الذهب العالمي هو منظمة تعمل على تطوير سوق صناعة الذهب، وتهدف إلى تحفيز واستدامة الطلب على المعدن الأصفر عالميا.

المصدر : رويترز + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة