سوريا.. حملة بمناطق النظام لبيع البضائع بليرة واحدة

أطلقت حملة في مناطق النظام السوري تحت شعار "ليرتنا عزتنا"، هدفها بيع بعض البضائع بسعر ليرة سورية واحدة. ويأتي هذا بعد تهاوي سعر صرف العملة السورية أمام الدولار.

وقد حظيت الحملة بتفاعل كبير من السوريين بين مؤيد لها ومتذمر من الأوضاع الاقتصادية في البلاد.

وكان التوتر الذي عاشته مناطق متفرقة في سوريا وتردي الأوضاع الاقتصادية، من أسباب إطلاق حملة "ليرتنا عزتنا" التي شاركت فيها محال تجارية متنوعة.

ويواجه السوريون خيارات محدودة أمام أزمتهم الاقتصادية، ويرى خبراء أن السعر الذي وصلت إليه العملة المحلية أمام الدولار لا يمكن أن تدعمه حملة محلية لدعم الليرة.

واتخذ النظام السوري سلسلة قرارات من بينها تشديد العقوبات على كل من يتعامل بغير الليرة، مما أدخل الأسواق في حالة ركود خوفا من تقلبات أسعار الصرف.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

تاجر عملة يعد أوراق نقدية لليرة السورية. صورة من أرشيف رويترز

واصل سعر صرف الليرة السورية هبوطه الحاد مقابل الدولار في السوق الموازية، إذ كسر حاجز الألف ليرة هبوطا، وسط ارتفاعات غير مسبوقة في أسعار جميع السلع.

Published On 13/1/2020
المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة