ترامب: رئيس المركزي الأميركي خذلنا

ترامب كان يرغب في خفض أسعار الفائدة بمقدار نصف نقطة مئوية (رويترز)
ترامب كان يرغب في خفض أسعار الفائدة بمقدار نصف نقطة مئوية (رويترز)

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إن رئيس مجلس الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي) جيروم باول "خذلنا" بخفض أسعار الفائدة بمقدار ربع نقطة مئوية الأربعاء، مجادلا بأن السوق كانت تريد إشارة إلى إطلاق "دورة مطولة وحثيثة لخفض الفائدة".

ومساء الأربعاء، قرر الفدرالي الأميركي خفض أسعار الفائدة ربع نقطة مئوية، للمرة الأولى منذ أكتوبر/تشرين الأول 2008، إلى نطاق من 2% إلى 2.25%.

وأضاف ترامب في تغريدة بعد ساعات قليلة من قرار البنك المركزي الأميركي؛ "الشيء الذي كانت السوق تريد أن تسمعه من جي (جيروم) باول ومجلس الاحتياطي هو أن هذه هي البداية لدورة مطولة وحثيثة لخفض الفائدة، بما يجاري الصين والاتحاد الأوروبي ودول أخرى حول العالم".

وتابع "كالمعتاد، فإن باول خذلنا، لكنه على الأقل ينهي التشديد الكمي الذي ما كان ينبغي أن يبدأ أصلا".

وكانت رغبة الرئيس الأميركي في إعلان الفدرالي خفض أسعار الفائدة على الأموال الاتحادية بنصف نقطة مئوية بدل ربع.

وأشار البنك المركزي الأميركي إلى استعداده لإجراء المزيد من الخفض لتكاليف الاقتراض إذا دعت الحاجة.

مخاوف
وأثار قرار خفض الفائدة معارضة من إريك روزنجرن رئيس بنك الاحتياطي الاتحادي في بوسطن، وإيستر جورج رئيسة الاحتياطي الاتحادي في كانساس سيتي، حيث كان المسؤولان الكبيران يريدان إبقاء أسعار الفائدة من دون تغيير.

ويخشى الكثير من خبراء الاقتصاد أن يحفز خفض نسبة الفائدة بشكل خاطئ الاقتصاد؛ بما قد يؤدي إلى فقاعة مالية، خاصة على مستوى اقتراض الشركات أو عبر ارتفاع نسبة التضخم.

ويعتمد الفدرالي الأميركي في قرار أسعار الفائدة على ثلاثة عناصر رئيسة، هي: قوة سوق العمل (استحداث الوظائف)، ومؤشر أسعار المستهلك (التضخم)، والنمو الاقتصادي المحلي والعالمي.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أظهرت دراسة لخبراء اقتصاد بالاحتياطي الفدرالي وجامعتي برينستون وكولومبيا أن الاقتصاد والمستهلكين الأميركيين الخاسر الأكبر جراء الحرب التجارية لإدارة الرئيس دونالد ترامب مع الشركاء التجاريين الرئيسيين.

وجّه الرئيس الأميركي دونالد ترامب انتقادا حادا للمجلس الاحتياطي الفدرالي وسياسته في رفع أسعار الفائدة، وقال إن البنك المركزي جن جنونه، وإن هبوط سوق الأسهم الأميركية لمستويات تصحيح طال انتظاره.

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إن لديه مشكلة مع الاحتياطي الفدرالي أكبر من أي طرف آخر، وإنه يتعين على الاحتياطي أن يخفض معدل الفائدة الذي يكبح نمو أكبر اقتصاد بالعالم.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة