180 مليون دولار قيمة التهرب الضريبي لشركة نفط صينية بالعراق

A worker rides a bicycle at the Halfaya oilfield in Amara, southeast of Baghdad, September 6, 2014. Iraq signed revised contracts with foreign oil companies for Rumaila and Halfaya, two southern oilfields, on Thursday that reduced their production targets and extended the life of the deals, Iraqi oil officials said. Iraq agreed with China's CNPC to slash the final output target from the Halfaya oilfield to 400,000 bpd from 535,000 bpd, Adnan Noshi, head of state-run Maysan Oil Co, said. REUTERS/Essam Al-Sudani (IRAQ - Tags: POLITICS CIVIL UNREST ENERGY BUSINESS)
منشأة نفطية جنوبي العراق تديرها شركة "سي أن بي سي" الصينية (رويترز)
قررت لجنة النزاهة في البرلمان العراقي التحقيق في اتهامات بالتهرب الضريبي لشركة الواحة الصينية التي تطوّر حقل الأحدب النفطي بمحافظة واسط جنوبي البلاد.

وأسست الشركة الوطنية الصينية للبترول (سي أن بي سي) شركة الواحة لتطوير الحقل لمدة 23 عاما. وتُتهم شركة الواحة بتهرب ضريبي بقيمة 180 مليون دولار.

وكانت قد بدأت العمل في الحقل منذ العام 2009. ويقدر الاحتياطي في حقل الأحدب بأكثر من مليار برميل، وينتج حاليا ما يزيد عن 130 ألف برميل يوميا.

وأعلن عضو في لجنة النزاهة في البرلمان العراقي كاظم الشمري في بيان صدر اليوم، أن "لجنة النزاهة ستباشر بالتحقيق في ملفات فساد وتهرب ضريبي تخص الشركة الصينية المشغلة لحقل الأحدب النفطي، التي بذمتها 180 مليون دولار لصالح الحكومة العراقية".

وأوضح الشمري "لدينا وثائق تثبت عملية فساد وتهرب ضريبي في عقد تطوير حقل الأحدب، حيث تمتنع شركة الواحة الصينية، وبالتعاون مع بعض المتنفذين في وزارة النفط والهيئة العامة للضرائب، من دفع المستحقات المالية التي بذمتها".

وأضاف أنه "تم تزويد المفتش العام لوزارة النفط بكافة الوثائق للبدء بتحقيق عاجل بهذا الملف الذي يتضمن فسادا ماليا وإداريا وهدرا للمال العام".

المصدر : وكالة الأناضول