موديز: انخفاض أسعار النفط يزيد ديون الخليج خاصة السعودية

موديز تتوقع متوسط سعر النفط عند 62 دولارا للعامين الحالي والمقبل (غيتي)
موديز تتوقع متوسط سعر النفط عند 62 دولارا للعامين الحالي والمقبل (غيتي)

قالت وكالة موديز للتصنيفات الائتمانية إن انخفاض أسعار النفط يزيد من التحديات الائتمانية لدول مجلس التعاون الخليجي، خاصة السعودية والكويت سلطنة عمان والبحرين.

وأضافت -في تقرير لها- أن انخفاض أسعار النفط بدول الخليج سيضعف أوضاعها المالية الخارجية، ويزيد من تراكم الديون الحكومية بأسرع مما توقعت سابقا.

وقال أليكسندر بيرجيسي نائب رئيس موديز ومحلل أول ومشارك بكتابة التقرير "نتوقع أن يبلغ متوسط سعر النفط 62 دولارا للبرميل عامي 2019 و2020، مقابل 71 دولارا عام 2018".

وتابع أن زيادة الإنفاق في الميزانية سيدعم النمو المعتدل للقطاع غير النفطي بمعظم دول الخليج، مما يساعد على تعزيز الدعم الشعبي للإصلاحات التدريجية المستمرة، والحد من الزيادات في معدلات البطالة.

وتعتمد دول مجلس التعاون بشكل كبير على عائدات النفط في تمويل إيرادات الموازنة.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

أعلنت السعودية موازنتها لعام 2019 بحجم إنفاق يقارب ثلاثمئة مليار دولار، بينما تواجه المملكة تحديات عديدة، بينها ارتفاع نسب البطالة بين السعوديين، واحتمالات استمرار تدني أسعار النفط، وزيادة حجم الديون.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة