فاتورة فراق أوروبا.. أسعار المنازل عرضة للانهيار ببريطانيا

بنك إنجلترا المركزي بدأ الاستعدادات لاحتمال عدم التوصل لصفقة بشأن خروج بريطانيا  من الاتحاد الأوروبي (غيتي)
بنك إنجلترا المركزي بدأ الاستعدادات لاحتمال عدم التوصل لصفقة بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (غيتي)

نقلت صحيفة التايمز أن محافظ بنك إنجلترا أبلغ الوزراء في اجتماع الخميس بأن أسعار المنازل في بريطانيا قد تنخفض بنسبة 35% خلال ثلاث سنوات.

وجاءت تحذيرات المحافظ وسط المخاوف من حصول فوضى إذا ما أقدمت  بريطانيا على الخروج من الاتحاد الأوروبي من دون التوصل إلى صفقة رسمية.

وفي عرض قدمه أمام كبار الوزراء قال مارك كارني إن ارتفاع معدلات الرهن العقاري من شأنه أن يؤدي لانهيار سوق المنازل.

وجاء في تقرير للصحيفة أن كارني حذر من أن عدم التوصل إلى صفقة بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي قد يتسبب في أزمة مالية مثل تلك التي حصلت في 2008.

وكان المحافظ يتحدث للوزراء عن استعدادات البنك لاحتمال عدم التوصل إلى صفقة بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وتأمل كل من بريطانيا والاتحاد في تفادي هذا الاحتمال.

ونقلت رويترز أنها اتصلت ببنك إنجلترا، ولكنه رفض التعليق على التقرير الذي نشرته صحيفة التايمز.

وفي سياق متصل، أبقى البنك الخميس على أسعار الفائدة دون تغيير، ملقيا الضوء على تزايد قلق الأسواق المالية من انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي، وذلك بعد شهر من قيامه بزيادة أسعار الفائدة للمرة الثانية فقط في أكثر من عشر سنوات.

وقال البنك إن لجنة السياسة النقدية التي تتكون من تسعة أعضاء وافقت بالإجماع على إبقاء سعر الفائدة عند 0.75%.

وأضاف "منذ الاجتماع السابق للجنة، كانت هناك مؤشرات وبشكل بارز في الأسواق المالية على تزايد حالة عدم اليقين بشأن التطورات المستقبلية المرتبطة بعملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي".

وذكر مسؤولون ببنك إنجلترا المركزي أن الشركات تكبح الإنفاق وتحجم عن الاستثمار قبيل انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في مارس/آذار 2019.

ورغم ذلك، رفع المسؤولون توقعاتهم للنمو في الربع الثالث من العام إلى 0.5% بدلا من 0.4%، لأسباب من بينها الإنفاق القوي للمستهلكين على مدى صيف حار غير معتاد.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

حتى قبل الانفصال الفعلي لبريطانيا عن الاتحاد الأوروبي أدى جو الضبابية الذي يخيم على مفاوضات الخروج إلى تباطؤ المحركات الرئيسية للاقتصاد البريطاني، وهي النمو الاقتصادي واستهلاك الأسر واستثمار الشركات.

13/9/2018

نما الاقتصاد البريطاني بوتيرة أبطأ من التقديرات الأولية خلال الشهور الثلاثة الأخيرة من عام 2017، مما يثير تساؤلات بشأن قوة الاقتصاد في حين يستعد بنك إنجلترا لرفع أسعار الفائدة.

22/2/2018

قال اتحاد الصناعات في بريطانيا اليوم إن الشركات البريطانية سجلت أسرع وتيرة نمو في ثلاثة أشهر حتى فبراير/شباط الماضي رغم الشكوك بشأن مستقبل بريطانيا حيث تتأهب للانفصال عن الاتحاد الأوروبي.

4/3/2018

أكد مسؤول كبير ببنك إنجلترا المركزي أن البنك يخطط لطرح أداة سيولة مقترحة متوافقة مع الشريعة الإسلامية على نطاق أوسع من المؤسسات المالية فضلا عن البنوك الإسلامية، بهدف تعزيز الطلب.

6/3/2018
المزيد من إسكان
الأكثر قراءة