الفالح يدعو لمزيد من الاستثمار بالطاقة لمواجهة الطلب

الفالح أكد على زيادة إسهام الموارد المتجددة بمزيج الطاقة العالمي (رويترز)
الفالح أكد على زيادة إسهام الموارد المتجددة بمزيج الطاقة العالمي (رويترز)

ذكر بيان من وزارة الطاقة السعودية اليوم أن الوزير خالد الفالح ومدير وكالة الطاقة الدولية فاتح بيرول أكدا على الحاجة للمزيد من الاستثمارات في قطاع الطاقة لتغطية الطلب المتنامي.

وقالت وزارة الطاقة بعد لقاء بين المسؤولين في باريس إن الاستثمارات ضرورية من أجل تعويض التراجعات في الحقول الناضجة.

كما ناقش المسؤولان توسيع التعاون من أجل تحسين كفاءة الطاقة وزيادة إسهام الموارد المتجددة والطاقة النووية في مزيج الطاقة العالمي.

ويزور الفالح -ضمن وفد يقوده ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمانفرنسا في رحلة تستغرق ثلاثة أيام.

وفي مارس/آذار الماضي، قال بيرول إن "آفاق الاستثمار المحدودة على المستوى العالمي لا تزال مصدر قلق"، في الوقت الذي تواجه فيه الصناعة النفطية طلبا متزايدا مع جفاف العديد من  الآبار.

وأضاف مدير وكالة الطاقة الدولية "سنحتاج إلى المزيد من الاستثمارات للتعويض عن تراجع آبار النفط".

وكانت منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) توقعت في تقرير شهري لها في فبراير/شباط الماضي، أن يرتفع الطلب العالمي على النفط بمقدار 1.59 مليون برميل يوميا هذا العام، بزيادة ستين ألف برميل يوميا عن التوقعات السابقة.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قالت وكالة الطاقة الدولية اليوم إن العرض والطلب العالميين على النفط الخام سيتوازنان بدرجة كبيرة العام المقبل بفعل نمو الاستهلاك الذي سيساعد على تآكل تخمة المعروض.

توقعت وكالة الطاقة الدولية أن ينمو إنتاج النفط الصخري الأميركي خلال السنوات الخمس المقبلة ليستحوذ على جزء من حصة منتجي أوبك، بينما ستصبح أميركا أكبر منتج للنفط في 2023.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة