السودان يتوعد المضاربين بسوق النقد الأجنبي

معتز موسى - رئيس الوزراء ووزير المالية السوداني
موسى: ارتفاع سعر الدولار يعود للمضاربات بين تجار العملة (الجزيرة)

تعهد رئيس مجلس الوزراء وزير المالية السوداني معتز موسى باتخاذ إجراءات صارمة ضد المضاربين في سوق النقد الأجنبي.

وأرجع موسى -خلال لقاء دوري للمبادرة السودانية لدعم الحلول الاقتصادية- سبب ارتفاع سعر صرف الدولار أمام العملة الوطنية (الجنيه) للمضاربات بين تجار العملة.

وتسجل العملة السودانية انخفاضا حادا، إذ يجري تداول الدولار بالسوق الموازية مقابل 57 جنيها بزيادة بنحو عشرة جنيهات عن السعر الرسمي، مما أدى إلى ارتفاع أسعار السلع الأساسية ومدخلات الإنتاج.

وبدأ السودان في أكتوبر/تشرين الأول الماضي استخدام هيئة من المصرفيين ومكاتب الصرافة لتحديد سعر صرف العملة أمام العملات الأجنبية يوميا.

ويعاني اقتصاد البلاد منذ انفصال الجنوب عام 2011 الذي يستحوذ على ثلاثة أرباع إنتاج النفط، مما حرم الخرطوم من مصدر مهم للعملة الصعبة.

وأدى تفاقم نقص العملة الصعبة إلى فرض قيود صارمة على السحب، وازدهار السوق السوداء للنقد الأجنبي.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أعلن السودان الاثنين فتح الباب أمام القطاع الخاص بالبلاد لتصدير الذهب إلى الخارج، بعد أن كان حكرا على الحكومة، بحسب ما ذكره رئيس مجلس الوزراء السوداني ووزير المالية معتز موسى.

3/12/2018

منذ بداية العام 2018 تتنامى باطراد سوق سوداء “للكاش” جراء شح النقود الذي جعل السودانيين لأول مرة يلهثون وراء حيازة مدخراتهم من الجنيه على غرار سوق موازٍ للعملات الصعبة.

19/11/2018
المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة