مساع ألمانية لفرض ضريبة على كبرى الشركات الرقمية مثل فيسبوك وغوغل

شولتز دعا لفرض ضريبة على الشركات الرقمية ما لم يتم التوصل إلى حل دولي عام 2020 (رويترز)
شولتز دعا لفرض ضريبة على الشركات الرقمية ما لم يتم التوصل إلى حل دولي عام 2020 (رويترز)

أعرب وزير المالية الألماني أولاف شولتز عن تأييده لتطبيق ضريبة في أوروبا على كبرى الشركات الرقمية مثل فيسبوك وغوغل ما لم يتم التوصل إلى حل على المستوى الدولي بحلول 2020 على أقل تقدير.

وقال نائب المستشارة الألمانية في بروكسل اليوم الثلاثاء -خلال اجتماع لوزراء مجموعة الاتحاد الأوروبي– إنه يجب إقرار حل أوروبي في حال لم يتم التوصل إلى اتفاق بهذا الشأن على مستوى منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية في غضون العام ونصف العام المقبلين. وتضم المنظمة 36 عضوا من بينها الولايات المتحدة.

وكانت المفوضية الأوروبية اقترحت فرض ضريبة بنسبة 3% على الشركات العاملة في أوروبا التي تبلغ قيمة مبيعاتها السنوية على مستوى العالم 750 مليون يورو فأكثر، وتبلغ قيمة مبيعاتها عبر الإنترنت 50 مليونا.

ويرجع السبب في هذا المقترح إلى أن الشركات الرقمية العاملة في أوروبا تحقق عائدات وأرباحا هائلة لكنها تكاد لا تدفع ضرائب عنها نظرا لأنها ليس لها في أغلب الدول الأوروبية مقار لشركاتها يمكن تحصيل الضرائب عنها.

من جانبها، تحث فرنسا على القبول بمقترح المفوضية بحلول نهاية العام الحالي.

وقال شولتز إنه يجب التوصل إلى حل منسق على المستوى الدولي، مشيرا إلى أن من المنتظر في حال اتخذت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية قرارا فإن هذا القرار سيتم تحويله إلى الاتحاد الأوروبي.

وأضاف أنه في حال لم يتم التوصل إلى الحل الدولي في المستقبل المنظور، فإنه يجب القبول بمقترح المفوضية مع بعض التنقيح.

وكان وزير المالية الفرنسي برونو لومير صرح في وقت سابق اليوم بأن الاتحاد الأوروبي قد يتوصل لاتفاق بشأن ضريبة الخدمات الرقمية، إذا ما تركزت المفاوضات على التوصل لحل عالمي.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

كشفت تقارير صحفية ألمانية أن المفوضية الأوروبية تعتزم الإعلان خلال ساعات عن مشروع لفرض ضرائب جديدة مرتفعة على الخدمات المفتوحة لمجموعات الإنترنت الأميركية العملاقة مثل فيسبوك وغوغل.

فرضت سلطات الاتحاد الأوروبي غرامة قدرها 4.3 مليارات يورو (5 مليارات دولار) على شركة غوغل لمخالفتها قوانين مكافحة الاحتكار، وفقا لتحقيق أجرته المفوضية الأوروبية.

تقترب لجنة أوروبية من فرض غرامة مالية على غوغل بمليارات الدولارات وذلك على خلفية شبكتها الإعلانية "آد سنس"، مما سيجعلها الغرامة الثانية التي تضرب غوغل في أقل من عام.

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة