مطالب برحيل الحكومة الأردنية بعد إقرار الموازنة

تزايدت المطالبات الشعبية والحزبية في الأردن برحيل الحكومة بعد إقرار سريع من مجلس النواب لموازنة العام 2018.

وانطوت الموازنة على رفع الدعم عن الخبز وضرائب جديدة تفوق 1.5 مليار دولار.

ووصف عدد من المواطنين الموازنة بأنها "فاشلة"، وأشاروا إلى أن جل الحلول الاقتصادية تأتي على حساب جيوبهم.

بالمقابل، ناشدت الحكومة المواطنين التحمل والاعتماد على الذات، في ظل انقطاع جزء كبير من المساعدات الخارجية.

وكانت الحكومة الأردنية قد أقرت موازنة المملكة للعام 2018 بعجز قبل التمويل يقدر بنحو 1.243 مليار دينار (1.752 مليار دولار)، وبنسبة 4.1% نسبة إلى الناتج المحلي الإجمالي.

 

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

ارتفع صافي الدين العام المستحق على الأردن نهاية أكتوبر/تشرين الأول بنسبة 6.8% ليبلغ 25.709 مليار دينار (36.2 مليار دولار) مقارنة مع 24.07 مليار دينار بنهاية 2016.

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة