بورصة قطر تصعد من جديد والأسهم السعودية تتراجع

A general view taken on July 31, 2017 shows the Qatari Stock Exchange building in Doha. / AFP PHOTO / STRINGER (Photo credit should read STRINGER/AFP/Getty Images)
مؤشر بورصة قطر صعد 0.64% ليستقر عند 8450 نقطة (الفرنسية-رويترز)

حققت بورصة قطر اليوم الاثنين مكاسب للجلسة الخامسة على التوالي، في حين تراجع مؤشر الأسهم السعودية بفعل شائعات بأن "أف تي أس إي" قد لا ترفع تصنيف الرياض إلى وضع السوق الناشئة بالسرعة التي يأملها المستثمرون.

وزاد مؤشر بورصة قطر 0.64% ليستقر عند 8450 نقطة مع تعزيز المستثمرين في المنطقة مشترياتهم من الأسهم القطرية، وفق تقرير لوكالة رويترز.

وأظهرت بيانات البورصة أن تعاملات المستثمرين في المنطقة شكلت نحو 10% من إجمالي تداولات السوق.

وارتفعت أسهم ما يقل قليلا عن ثلثي أكبر عشرين شركة قطرية من حيث القيمة اليوم بما في ذلك سهم مصرف قطر الإسلامي الذي صعد 2.6%.

بالمقابل ذكر مديرو صناديق لرويترز أن المؤشر الرئيسي للسوق السعودية هبط 1.4% اليوم بسبب شعور المستثمرين بالقلق من أن "أف تي أس إي" قد تؤجل رفع التصنيف استنادا إلى افتقار المستثمرين الأجانب لدخول كاف إلى البورصة السعودية.

وكانت أسهم الشركات الكبيرة التي من المرجح أن تُضم إلى مؤشر أف تي أس إي للأسواق الناشئة من بين الأسهم الأسوأ أداء اليوم.

وانخفض سهم مجموعة سامبا المالية 2.9% والمراعي لمنتجات الألبان 3%.

ومن المنتظر أن تعلن "أف تي أس إي" بنهاية يوم عمل 29 سبتمبر/أيلول الجاري قرارها بشأن ما إذا كانت ستضم السعودية إلى مؤشرها الثانوي للأسواق الناشئة.

وتجاهلت أغلب البورصات العربية المكاسب القوية في أسواق النفط مع تجاوز خام برنت حاجز 57 دولارا للبرميل.

واتسم أداء معظم الأسهم المدرجة في بورصة أبوظبي بالضعف، لتهبط بالمؤشر العام للسوق 0.7%، وفي دبي انخفض مؤشر السوق 0.86% مع تراجع عشرين سهما وارتفاع تسعة أسهم فقط.

ونزل المؤشر في بورصة الكويت 0.4%، كما تراجع مؤشر سوق البحرين 0.9%، في حين ارتفع مؤشر سوق مسقط بـ0.6%.

وأغلقت بورصة مصر على ارتفاع مع صعود مؤشرها الرئيسي "إيجي أكس 30″، الذي يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة، بنسبة 0.49%، في حين هبطت بورصة الأردن بنسبة 0.31%.

المصدر : رويترز + وكالة الأناضول