المركزي الأميركي ينهي إجراءات التحفيز النقدي

جانيت يلين أكدت أن النمو الاقتصادي الأميركي سيتراجع بالربع الثالث من العام الحالي (رويترز)
جانيت يلين أكدت أن النمو الاقتصادي الأميركي سيتراجع بالربع الثالث من العام الحالي (رويترز)
أنهى مجلس الاحتياطي الفدرالي الأميركي (البنك المركزي) إجراءات التحفيز النقدي التي اتخذها لمواجهة تداعيات الأزمة المالية العالمية قبل تسع سنوات.

وأوضحت رئيسة المجلس جانيت يلين أنه اعتبارا من الشهر المقبل سيبدأ المجلس تدريجيا تخفيض محفظة أصوله البالغة نحو 4.2 تريليونات دولار في السندات الحكومية والرهن العقاري.

وأضافت أن المجلس قرر الإبقاء على سعر الفائدة دون تغيير بين 1% و1.25%، وتعهدت بمراقبة معدل التضخم المرشح للارتفاع مؤقتاً بسبب صعود أسعار النفط الناجم عن الأعاصير التي ضربت جنوب البلاد حيث توجد أكبر منشآت التكرير.

وأكدت جانيت يلين أن النمو الاقتصادي للبلاد سيتراجع خلال الربع الثالث جراء التأثيرات التي سببتها الأعاصير.

وقالت "بشكل عام نتوقع أن يواصل الاقتصاد نموه بوتيرة معتدلة خلال السنوات القليلة المقبلة، ولكن رغم ذلك فإن معدل النمو في الربع الثالث سينخفض بسبب الاضطرابات الحادة الناجمة عن الأعاصير هارفي وإيرما وماريا".

وأضافت "عندما يتم استئناف النشاط وتجري عمليات إعادة الإعمار فإنه من المحتمل أن ينتعش النمو".

من جهته قال لوك بارثولوميو، خبير الاستثمار لدى أبردين ستاندرد أنفستمنتس في لندن، إن "مجلس الاحتياطي الاتحادي لمّح بقوة إلى أن رفع أسعار الفائدة في ديسمبر/كانون الأول ما زال مطروحا على الطاولة".

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

ارتفع الدولار الأميركي وسجلت مؤشرات الأسهم الأميركية مستويات قياسية بقيادة البنوك مساء أمس الثلاثاء، بعدما رجحت رئيسة مجلس الاحتياطي الفدرالي الأميركي جانيت يلين رفع أسعار الفائدة بوتيرة سريعة.

خبيرة اقتصادية أميركية، متحدثة مفوّهة. سجلت اسمها في صفحات التاريخ الأميركي حين اختارها مجلس الشيوخ لتكون رئيسة لبنك الاحتياطي الفدرالي الأميركي، وأول امرأة تترأسه.

المزيد من أسهم وسندات
الأكثر قراءة