الإمارات تفرض الضريبة الانتقائية في أكتوبر

الإيرادات المتوقعة من الضريبة الانتقائية في الإمارات حوالي 1.9 مليار دولار (رويترز)
الإيرادات المتوقعة من الضريبة الانتقائية في الإمارات حوالي 1.9 مليار دولار (رويترز)
قررت الإمارات تطبيق الضريبة الانتقائية ابتداء من مطلع أكتوبر/تشرين الأول المقبل لتكون بذلك ثاني دولة خليجية تطبق هذه الضريبة بعد السعودية.

ونقلت وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية (وام) عن وكيل وزارة المالية الإماراتية يونس الخوري قوله إن الضريبة ستفرض على جميع السلع الانتقائية التي يتم استهلاكها داخل الدولة حتى إذا كانت في منطقة حرة أو في المطارات.

وأوضح الخوري أن الضريبة الانتقائية على التبغ ومشتقاته ومشروبات الطاقة ستفرض بنسبة 100%، وعلى المشروبات الغازية بنسبة 50%، مؤكدا أنه لا توجد في الوقت الراهن قوائم لسلع أخرى ستخضع للضريبة.

والضريبة الانتقائية هي ضريبة غير مباشرة يتحملها المستهلك النهائي، وتفرض على السلع ذات الضرر على الصحة العامة أو البيئة أو السلع الكمالية بنسب متفاوتة ووفقا لما تحدده اللائحة التنفيذية.

وجاءت تصريحات وكيل وزارة المالية الإماراتية بعد صدور مرسوم بقانون يوم الاثنين الماضي لفرض الضريبة الانتقائية على الأنشطة التي تتعلق بالسلع الانتقائية والتي تشتمل على إنتاج السلع الانتقائية في الدولة واستيرادها.

وحسب التقديرات الأولية، فإن الإيرادات المتوقعة للميزانية الاتحادية من تطبيق الضريبة الانتقائية تبلغ حوالي سبعة مليارات درهم إماراتي (1.9 مليار دولار) سنويا.

وكانت دول مجلس التعاون الخليجي الست قد توصلت إلى اتفاقية موحدة للضريبة الانتقائية واتفاقية موحدة لضريبة القيمة المضافة بهدف تعزيز الإيرادات العامة في ظل تراجع عائدات النفط.

ويفترض أن تطبق دول الخليج بشكل موحد ضريبة القيمة المضافة بنسبة 5% ابتداء من مطلع عام 2018.

أما الضريبة الانتقائية فقد بدأت السعودية تطبيقها بشكل منفرد في يونيو/حزيران الماضي.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

صرح وكيل وزارة المالية الإماراتية يونس الخوري بأن حكومات دول مجلس التعاون الخليجي تخطط لبدء العمل بضريبة القيمة المضافة في آن واحد رغم العقبات الإدارية والفنية.

12/2/2017
المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة