بورصة مصر تهبط للجلسة السادسة على التوالي

A general view of the Egyptian stock exchange in Cairo August 18, 2013. Egypt's stock market fell sharply on Sunday as it resumed trading after hundreds of people were killed in a crackdown by the army-backed government on supporters of the Muslim Brotherhood. Banks and the stock market reopened for the first time since Wednesday's carnage, with shares rapidly falling 2.5 percent. REUTERS/Louafi Larbi (EGYPT - Tags: POLITICS CIVIL UNREST BUSINESS)
تطبيق ضريبة الدمغة في البورصة أثر سلبا على التعاملات (رويترز)

واصلت البورصة المصرية تراجعها للجلسة السادسة على التوالي اليوم الثلاثاء لتغلق على أدنى مستوياتها في نحو ثلاثة أشهر، تحت ضغط مبيعات كثيفة من المستثمرين المصريين والعرب.

وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة بنهاية جلسة اليوم بنسبة 0.25% ليغلق عند 13102.4 نقطة، ولتتراجع القيمة السوقية الإجمالية إلى 696.9 مليار جنيه (39.2 مليار دولار) وفقا لموقع "مباشر" الذي يتابع أخبار البورصات العربية.

وقال محللون لوكالة رويترز للأنباء إن السوق تلقت في الفترة الأخيرة عددا من الأخبار السلبية، ولم تجد أي محفزات، وإنها قد تواصل النزول حتى مستوى 12700 نقطة.

وقد تراجعت قيم التداول بالسوق إلى أرقام هزيلة في الفترة الأخيرة، وسجلت الأسهم تراجعات حادة. وبلغت نسبة انخفاض المؤشر الرئيسي حوالي 4% في الجلسات الست الأخيرة.

وأشار المحللون إلى عدد من التطورات التي انعكست بشكل سلبي على السوق، مثل الزيادات المتتالية لأسعار الفائدة وتطبيق ضريبة الدمغة وانخفاض أرباح عدد من الشركات القيادية في البورصة.

ومنذ بدء تطبيق ضريبة الدمغة -المفروضة على البائع والمشتري بالبورصة- أواخر يونيو/حزيران، تقلصت قيم التداول من نحو مليار جنيه (56.4 مليون دولار) يوميا، إلى ما بين خمسمئة وسبعمئة مليون جنيه (28-39 مليون دولار) يوميا.

المصدر : رويترز + مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

People and vehicles are seen caught in a traffic jam in front of the Central Bank of Egypt's headquarters in downtown Cairo March 17, 2013. Egypt's central bank opened a scheme on Sunday allowing foreign investors in the stock and government debt markets access to dollars despite severe shortages of foreign currency. REUTERS/Amr Abdallah Dalsh (EGYPT - Tags: POLITICS BUSINESS)

بينما يحتفي الإعلام ومسؤولون وبرلمانيون بمصر بارتفاع الاحتياطي النقدي وبلوغه حدا لم يصله منذ ثورة 25 يناير، يرى اقتصاديون أن الارتفاع “شكلي ومزيف”، إلا أن اقتصاديين آخرين يرونه نجاحا نقديا.

Published On 5/8/2017
تعاني الأسواق من الركود التضخمي ويخشى المراقبون تفاقم الركود بسبب القرار الأخير. (تصوير خاص لمجمع تجاري بالهرم ـ الجيزة ـ مصر ـ 2014 ).

رأى محللون أن قيام البنك المركزي المصري بزيادة سعر الفائدة على الإقراض والإيداع قد يؤدي إلى تفاقم حالة الركود التضخمي ولن يساعد على اجتذاب مدخرات المصريين هذه المرة.

Published On 25/5/2017
المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة