تخمة المعروض تضغط على أسعار النفط

المخزونات الأميركية خالفت التوقعات بأن تنخفض بأكثر من ثلاثة ملايين برميل (رويترز-أرشيف)
المخزونات الأميركية خالفت التوقعات بأن تنخفض بأكثر من ثلاثة ملايين برميل (رويترز-أرشيف)

ارتفعت مخزونات الولايات المتحدة من النفط الخام في الأسبوع المنتهي في 14 يوليو/تموز الحالي بـ1.6 مليون برميل، في حين تراجعت أسعار النفط في بداية تعاملات الصباح قبل أن تشهد صعودا طفيفا.

وخالف ارتفاع المخزونات الأميركية توقعات محللين بأن تنخفض بأكثر من ثلاثة ملايين برميل.

وبلغ إجمالي مخزونات الولايات المتحدة من النفط نحو خمسمئة مليون برميل، حسب بيانات معهد البترول الأميركي.

وتجددت المخاوف من تخمة المعروض العالمي من الوقود بعد زيادة مخزونات الخام الأميركية واستمرار ارتفاع إنتاج منظمة الدول المصدرة للنفط أوبك.

وفي بداية تعاملات الصباح انخفضت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت إلى 48.6 دولارا قبل أن تعاود الصعود من جديد لتقترب من 49 دولارا للبرميل، في حين ارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأميركي ليصل إلى 46.5 دولارا، بعد أن كان قد سجل 46.20 دولارا في بداية التعاملات.

إمدادات
وخارج الولايات المتحدة لا تزال إمدادات منظمة أوبك مرتفعة رغم تعهدها بخفض الإنتاج وهو ما يرجع بدرجة كبيرة إلى زيادة ليبيا ونيجيريا عضوي المنظمة.

وأعلن رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا مصطفى صنع الله اليوم أن بلاده تهدف إلى إنتاج 1.25 مليون برميل يوميا بنهاية العام الحالي و1.5 مليون برميل يوميا بنهاية 2018.

وقال صنع الله أثناء زيارة لبنغازي إن ليبيا تأمل بوصول الإنتاج إلى 2.1 مليون برميل يوميا خلال أربع سنوات أو خمس.

وتتفق الأهداف التي حددها صنع الله إلى حد كبير مع أهداف الإنتاج التي جرى الإعلان عنها في وقت سابق. وبلغ إنتاج ليبيا من النفط في الآونة الأخيرة ما يزيد قليلا على مليون برميل يوميا.

المصدر : الجزيرة + رويترز

حول هذه القصة

واصلت أسعار النفط اتجاهها النزولي عقب الخسائر الحادة التي سجلتها قبل أيام متأثرة بدلائل واسعة على استمرار تخمة معروض الوقود، رغم جهود أوبك لتقليص الفجوة بين العرض والطلب في السوق.

9/6/2017
المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة