بنك التسويات الدولية يدعو لرفع أسعار الفائدة

بنك التسوية الدولية توقع أن يعود النمو العالمي إلى متوسط مستوياته (رويتر-أرشيف)
بنك التسوية الدولية توقع أن يعود النمو العالمي إلى متوسط مستوياته (رويتر-أرشيف)

قال بنك التسويات الدولية اليوم إنه ينبغي على البنوك المركزية الرئيسية المضي قدما في اتجاه رفع أسعار الفائدة، في حين أقر بأن الأسواق المالية ستشهد بعض الاضطرابات التي سيتم تجاوزها على المسار.

وأضاف البنك -وهو مظلة عالمية لبنوك مركزية رئيسية- في أحد تقاريره السنوية الأكثر تفاؤلا خلال أعوام أن النمو العالمي ربما يعود قريبا إلى متوسط مستوياته على الأجل الطويل بعد تحسن كبير في المعنويات على مدى العام السابق.

ورغم استمرار حزمة من المخاطر نظرا لمستويات الدين المرتفعة وانخفاض نمو معدلات الكفاءة وتضاؤل قوى السياسة قال بنك التسويات الدولية إن صناع السياسة يجب أن يستفيدوا من تحسن الأفق الاقتصادي، لتسريع إنهاء برامج التيسير الكمي والانخفاضات القياسية في أسعار الفائدة.

وقال رئيس البحوث لدى بنك التسويات الدولية هيون سونغ شين لرويترز "حيث نتجه الآن للخروج من مرحلة طويلة جدا من سياسة نقدية تيسيرية للغاية فإن أيا كان ما نفعله علينا فعله بحرص شديد".

وقال البنك -ومقره سويسرا– إن التواصل الجيد من البنوك المركزية سيكون مهما، ولكن الأهم هو حاجة البنوك لأن تصبح قوية بما يكفي للتكيف مع أي اضطراب.

وحدد بنك التسويات الدولية أربعة مخاطر رئيسية للأفق العالمي على الأمد المتوسط، وهي قفزة مفاجئة في التضخم مما يدفع أسعار الفائدة للصعود ويضر النمو، وضغوط مالية مرتبطة بمرحلة انكماش في الدورات المالية، وزيادة الحمائية، وضعف استهلاكي لا يوازنه استثمار قوي.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

كشف محضر آخر اجتماع لمجلس الاحتياطي الفدرالي الأميركي (البنك المركزي) أن المجلس يتوخى الحذر بشأن زيادة أسعار الفائدة خوفا من مؤشرات التباطؤ الاقتصادي، وهو ما دفع أسعار الذهب للارتفاع.

25/5/2017

رفع البنك المركزي في الصين أسعار الفائدة القصيرة الأجل سعيا لمنع خروج رؤوس الأموال من البلاد والحفاظ على استقرار عملتها، بعدما رفع البنك المركزي الأميركي أسعار الفائدة الليلة الماضية.

16/3/2017
المزيد من اقتصاد دولي
الأكثر قراءة