إدارة ترمب تستعد لخفض ضخم للضرائب

ترمب خلال حملته الانتخابية قطع وعدا بإجراء تخفيضات ضريبية كبيرة (رويترز)
ترمب خلال حملته الانتخابية قطع وعدا بإجراء تخفيضات ضريبية كبيرة (رويترز)

أعلنت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب الأربعاء خطتها لتنفيذ تخفيضات ضريبية "ضخمة" تستهدف خفض أعلى معدلات ضرائب على الدخل للأفراد والشركات.

وكان بول ريان رئيس مجلس النواب الأميركي وأحد قادة الحزب الجمهوري الذي ينتمي إليه ترمب قد أشار إلى خطة الإصلاح الضريبي تستهدف خفض المعدلات الضريبية وتقليل الإعفاءات.    

وأضاف أن قادة الكونغرس يعتزمون التحرك بأسرع ما يمكن لتمرير هذه الإصلاحات بمجرد تقديم الإدارة الأميركية مشروع قانون هذه الإصلاحات. 

من جهته، قال وزير الخزانة الأميركية ستيفن منوتشين إنه من المقرر أن تكشف الإدارة الأميركية عن إصلاحات ضريبية طال انتظارها تقترح خفض ضريبة الشركات من الحد الأقصى الحالي وهو 35% أو أكثر إلى نسبة 15%. 

وقال إن خفض الضريبة يهدف إلى مساعدة الشركات الصغيرة وليس الأثرياء، مضيفا "لن يكون هذا الخفض ثغرة تسمح للأغنياء الذين يجب أن يدفعوا ضرائب أعلى، بدفع نسبة 15%". 

وتابع الوزير الذي سيكشف عن تفاصيل خطة الضرائب في البيت الأبيض في وقت لاحق أن الإدارة تأمل في تمرير الإصلاحات في الكونغرس بالسرعة الممكنة.

تجدر الإشارة إلى أن من الوعود الانتخابية التي قطعها ترمب على نفسه للأميركيين إجراء تخفيضات ضريبية كبيرة.

فقد قال إنه سيخفض شرائح الضريبة الاتحادية على الدخل من سبع إلى ثلاث شرائح، وسيخفض الحد الأعلى إلى 33% من 39.6%.  كما تعهد بخفض ضريبة الدخل على الشركات وإنهاء الضرائب العقارية.

ورغم أن محللين قالوا إن الأغنياء سيستفيدون بشكل غير متناسب، فقد وعد ترمب ذوي الدخل المتوسط بخفض سخي.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

لم يقدم الرئيس الأميركي دونالد ترمب في أول خطاب له أمام الكونغرس الأميركي تفاصيل بشأن خطط الإنفاق العام أو تخفيض الضرائب كما كانت أسواق المال تطمح إليه، خصوصا الأميركية منها.

أغلق مؤشر داو جونز للأسهم الأميركية مساء الاثنين على مستوى قياسي للمرة الـ12 على التوالي، حيث تترقب السوق "إعلانا مهما" من الرئيس الأميركي دونالد ترمب في خطابه أمام الكونغرس اليوم.

المزيد من إصلاح اقتصادي
الأكثر قراءة