الخرطوم تطرح مشاريع بمؤتمر الاستثمار الزراعي العربي

في السودان 175 مليون فدان من الأراضي الصالحة للزراعة (رويترز)
في السودان 175 مليون فدان من الأراضي الصالحة للزراعة (رويترز)

قال وزير الاستثمار السوداني مدثر عبد الغني في المؤتمر العربي الثالث للاستثمار الزراعي الذي تستضيفه الخرطوم إن السودان طرح 220 مشروعا استثماريا للدول العربية لتحقيق الأمن الغذائي العربي.

ويهدف هذا المؤتمر -الذي بدأ أعماله الاثنين تحت شعار "غذاؤنا مسؤوليتنا" ويختتم اليوم الثلاثاء- إلى جذب رؤوس الأموال العربية والأجنبية للاستثمار في القطاع الزراعي استجابة لمبادرة الرئيس السوداني عمر البشير لتحقيق الأمن الغذائي العربي.

وقال البشير في كلمته أمام المؤتمر أمس إن الموارد الطبيعية والبشرية الهائلة التي يمتلكها السودان تؤهله لتحقيق الأمن الغذائي العربي. وأشار إلى وجود 175 مليون فدان من الأراضي الصالحة للزراعة و118 مليون فدان من المراعي الطبيعية و102 مليون رأس من الثروة الحيوانية.

من جانبه، قال وزير الاستثمار السوداني إن الاستثمارات الأجنبية في القطاعين الزراعي والحيواني في السودان ارتفعت إلى 13 مليار دولار عبر أكثر من 3000 مشروع، ويمثل الاستثمار العربي نسبة 85% منها. وأضاف أن هذه الاستثمارات أسهمت في تدفق الصادرات الزراعية إلى الدول العربية.

وتنظم المؤتمر الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي، ويشارك فيه عدد من الوزراء العرب ومستثمرون وشركات عربية وأجنبية.

وكانت قمة الرياض في مطلع عام 2013 قد تبنت مبادرة للرئيس السوداني لتحقيق الأمن الغذائي العربي عن طريق توفير السودان فرصا للاستثمار في الزراعة والثروة الحيوانية.

المصدر : الجزيرة + الصحافة السودانية

حول هذه القصة

كشفت المنظمة العربية للتنمية الزراعية التابعة لجامعة الدول العربية أن الفجوة الغذائية في المنطقة انخفضت خلال السنوات الأخيرة، لكنها ما زالت أكبر من ثلاثين مليار دولار.

أظهرت أحدث إحصائيات الجامعة العربية أن بلدان المنطقة تواجه فجوة غذائية تصل إلى 34 مليار دولار، تمثل الحبوب 50% منها. وقد حذرت الهيئة العربية للاستثمار الزراعي من مخاطر الفجوة مستقبلا.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة