العراق: اتفاق نفط كركوك مع إيران لسنة واحدة

اللعبي: وفد عراقي سيزور الكويت لوضع اللمسات النهائية على اتفاق لتصدير الغاز إلى الكويت (رويترز-أرشيف)
اللعبي: وفد عراقي سيزور الكويت لوضع اللمسات النهائية على اتفاق لتصدير الغاز إلى الكويت (رويترز-أرشيف)

قال وزير النفط العراقي جبار اللعيبي اليوم إن الاتفاق المبرم مع إيران لتبادل كميات من النفط الخام تتراوح بين ثلاثين ألفا وستين ألف برميل يوميا من حقل نفط كركوك الشمالي يسري لمدة سنة واحدة، ويمكن تجديده.

ووقّعت شركة تسويق النفط العراقية الحكومية أمس السبت مع وزارة النفط الإيرانية اتفاقية لتسهيل تصدير النفط الخام من كركوك إلى الأسواق العالمية.

وصرح اللعيبي للصحفيين على هامش اجتماع منظمة الدول العربية المصدرة للبترول (أوبك) في الكويت بأن بغداد تعتزم الانتهاء من مدّ أنبوب النفط بين جيهان وكركوك خلال عام واحد.

وأضاف الوزير أنه ينوي زيارة حقل كركوك الخميس المقبل صحبة الرئيس التنفيذي لشركة "بي.بي" لتفعيل اتفاقية موقعة مع الشركة لمساعدة العراق على وقف تراجع كبير في إنتاج الحقل وزيادة إنتاجه وتحسين المكامن فيه.

وتوقع الوزير العراقي بقاء سعر النفط عند مستوى 60 دولارا للبرميل في 2018، في حين تشير التقديرات إلى أن إجمالي احتياطي محافظة كركوك من النفط يبلغ نحو 13 مليار برميل، أي ما قرابة 12% من احتياطات البلاد.

وأكد اللعيبي أن وفدا عراقيا سيزور الكويت الأسبوع المقبل لوضع اللمسات النهائية على اتفاق لتصدير الغاز إلى الكويت، وأوضح أن الفجوة بين الجانبين بشأن أسعار تصدير الغاز للكويت ضاقت.

وقال اللعيبي إن المفاوضات مع الكويت تدور حول تصدير 50 مليون قدم مكعبة يوميا من الغاز تزداد إلى 150 مليونا ثم 200 مليون.

من جانبه قال وزير النفط الكويتي عصام المرزوق للصحفيين إن استيراد الغاز العراقي سيحتاج إلى مد خط جديد وبناء مرافق جديدة.

المصدر : رويترز + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

غاب وزراء الطاقة من أربع دول خليجية -هي السعودية وقطر والإمارات والبحرين- عن الدورة الـ97 لمؤتمر منظمة الدول العربية المصدرة للبترول (أوابك) بالقاهرة الذي ترأسه وزير النفط الكويتي عصام المرزوق.

بدأ اجتماع منظمة الأقطار العربية المصدرة للنفط (أوابك) بالقاهرة صباح الأحد، واستهله وزير الطاقة القطري محمد بن صالح السادة بالتأكيد على أن الوضع الحالي بسوق النفط يمثل تحديا لخطط النمو.

قال مسؤول بمنظمة “أوابك” إنه يتوقع استقرار أسعار النفط خلال الفترة القادمة وعدم تأثرها بأي أحداث قد تشهدها منطقة الشرق الأوسط، وإن احتياطات النفط للدول العربية مطمئنة وتحقق التنمية بدولها.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة