اتفاقيات بين تونس وفرنسا بأكثر من 100 مليون دولار

الاتفاقات بين تونس وفرنسا شملت مجال تحويل الديون التونسية لدى باريس إلى استثمارات (الجزيرة)
الاتفاقات بين تونس وفرنسا شملت مجال تحويل الديون التونسية لدى باريس إلى استثمارات (الجزيرة)
وقعت الحكومتان التونسية والفرنسية اتفاقيات شراكة بين البلدين بقيمة 92.3 مليون يورو (108 ملايين دولار).

وشملت الاتفاقيات الموقعة مجالات تحويل الديون التونسية لدى فرنسا إلى استثمارات، والتعاون بين الإدارة العامة للمحاسبة العمومية ونظيرتها الفرنسية وبين شبكة معاهد الدراسات التكنولوجية العليا التونسية ومعاهد التكنولوجيا الفرنسية.

كما شملت الاتفاقات -التي وقعت بحضور رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد ونظيره الفرنسي إدوارد فيليب– مجالات إرساء تعاون بين الوكالة الفرنسية للطاقة النووية والطاقات البديلة وكل من الشركة التونسية للكهرباء والغاز والبريد التونسي.

وبحسب وكالة الأناضول، فإن من أهم هذه الاتفاقيات اتفاقية تمويل برنامج إحياء الاستثمار وتحديث الأراضي الفلاحية بقيمة 62 مليون يورو (72.5 مليون دولار).

كما نقلت وكالة تونس أفريقيا للأنباء الرسمية أن الوزير الأول الفرنسي إدوارد فيليب أعلن أن بلاده تعتزم رفع  حجم استثماراتها في تونس خلال السنوات المقبلة إلى جانب المساهمة بفعالية في تركيز المشاريع المستقبلية الواعدة، وفق تعبيره.

وكانت تونس وفرنسا وقعتا شهر نوفمبر/تشرين الثاني ست اتفاقيات تعاون بقيمة ثلاثة مليارات دينار (1.3 مليار دولار) في مجالات الطاقة والفوسفات والبيئة والبنية التحتية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

وقعت تونس وفرنسا ست اتفاقيات تعاون بقيمة ثلاثة مليارات دينار (1.3 مليار دولار) في مجالات الطاقة والفوسفات والبيئة والبنية التحتية، قبل ساعات من افتتاح مؤتمر الاستثمار في تونس.

قال وزير المالية التونسي سليم شاكر إن ديون تونس ارتفعت بنحو 58% منذ أن أطاحت الثورة مطلع 2011 بنظام الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي.

تعهدت فرنسا بتحويل ديونها المستحقة على تونس إلى مشاريع تنموية في المناطق المهمشة والمساعدة على استعادة الأموال التونسية المهربة والنهوض بالاستثمار والسياحة، وجاء التعهد خلال لقاء الرئيس الفرنسي أمس مع نظيره التونسي، وتفوق ديون تونس 19 مليار دولار.

المزيد من استثمار
الأكثر قراءة