إيرادات تركيا ترتفع والليرة تنتظر دعما حكوميا

الليرة التركية انخفضت إلى مستويات قياسية في الآونة الأخيرة (رويترز)
الليرة التركية انخفضت إلى مستويات قياسية في الآونة الأخيرة (رويترز)

قال وزير المالية التركي ناجي أغبال إن عجز الموازنة لعام 2016 جاء أقل من المتوقع بفضل ارتفاع الإيرادات، في حين تحدث مستشار للرئيس التركي عن "أسلحة قوية" لمواجهة انخفاض العملة الوطنية.

وصرح وزير المالية في مؤتمر صحفي عقد اليوم الاثنين بأن عجز موازنة تركيا بلغ 29.3 مليار ليرة (7.8 مليارات دولار) في العام الماضي، وهو أقل بمقدار 430 مليون ليرة عن الرقم الذي كانت تستهدفه أنقرة، وذلك بفضل ارتفاع الإيرادات بنسبة 14.8%.

وأوضح أن إيرادات تركيا من الضرائب ارتفعت بنسبة 12.5% في العام الماضي إلى 458.7 مليار ليرة، في حين بلغ إجمالي إيرادات الخصخصة 10.8 مليارات ليرة.

وذكر أغبال أن من المتوقع أن تبلغ نسبة عجز الموازنة إلى الناتج المجلي الإجمالي 1% في عام 2017.

من ناحية أخرى، قال بولنت غديكلي مستشار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن البنك المركزي يتخذ إجراءات لمواجهة انخفاض الليرة التركية، وسيواصل العمل على ذلك، مضيفا أن البنك لديه "أسلحة قوية" غير أسعار الفائدة.

وصرح غديكلي لتلفزيون "تي آر تي خبر" الحكومي بأن الرئيس التركي سيبحث إجراءات قصيرة ومتوسطة الأجل أثناء اجتماع مع المسؤولين عن الملف الاقتصادي.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

انخفضت الليرة التركية بنسبة 2.5% مقابل الدولار صباح اليوم الأربعاء لتصل خسائرها منذ بداية العام إلى أكثر من 9% وتسجل مستوى قياسيا جديدا.

قال رئيس مجلس المصدرين الأتراك محمد بيوك أكشي إن صادرات تركيا انخفضت في عام 2016 بنسبة 0.8% إلى 142.6 مليار دولار، لكنه توقع ارتفاعها في العام الجديد.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة