العراق يسعر الدولار بـ1200 دينار ويحذر المخالفين

مكتب صرافة في بغداد (رويترز)
مكتب صرافة في بغداد (رويترز)

أصدر البنك المركزي العراقي قرارا يحدد سعر بيع الدولار الأميركي في السوق المحلية بـ1200 دينار عراقي، ويتوعد المخالفين بعقوبات، بعد أن وصلت الأسعار إلى 1300 دينار في الأسابيع القليلة الماضية، في ظل ضائقة مالية شديدة.

ودعا البنك في بيانه أمس الاثنين المواطنين والتجار الذين يدفعون أكثر من 1200 دينار مقابل الدولار عند شرائه من المصارف أو شركات الصرافة أو التعامل بالحوالات أو الاعتمادات المستندية؛ إلى تقديم شكوى للبنك المركزي مع وصل الدفع، إذ تعهد البنك بدفع فرق الزيادة للمشتري واقتطاعه من حساب الجهة البائعة.

وقال المستشار الإعلامي في البنك المركزي أيسر جبار -لوكالة الأناضول- إن "البنك سيوجه عقوبات تجاه الجهات المخالفة تتمثل بمنعها من الدخول في المزادات اليومية لبيع الدولار التي يعقدها".

ويبيع البنك المركزي العراقي الدولار بنحو 1160 دينارا، بينما ترتفع أسعار البيع في السوق المحلية لتقترب من 1300 دينار.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

قال العراق الخميس إنه توصل لاتفاق على قرض بقيمة 5.4 مليارات دولار مع صندوق النقد الدولي يسلم على 13 دفعة خلال ثلاث سنوات، واشترط الصندوق تنفيذ بغداد إصلاحات مقابل القرض.

قال صندوق النقد الدولي إن الاقتصاد العراقي انكمش 2.1% في 2015، في حين ارتفع عجز ميزان المعاملات الجارية، مما استنزف احتياطياته النقدية لتنخفض 13 مليار دولار لتبلغ 54 مليار دولار.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة