قراصنة يبحثون عن أهداف محتملة بين البنوك العربية

القراصنة المجهولون يحاولون جمع أي معلومات تسهل مهاجمة البنوك (رويترز)
القراصنة المجهولون يحاولون جمع أي معلومات تسهل مهاجمة البنوك (رويترز)

قال باحثون في شركة فاير آي الأميركية للأمن الإلكتروني إن قراصنة يقومون حاليا باستكشاف دفاعات بنوك في منطقة الشرق الأوسط واستهداف موظفين برسائل بريد إلكتروني محملة ببرمجيات تجسس يمكنها جمع معلومات عن شبكات البنوك وحسابات المستخدمين.

وأكد الباحثون في منشور على إحدى المدونات أنهم رصدوا في أوائل مايو/أيار الجاري "سيلا من رسائل البريد الإلكتروني تحتوي على مرفقات خبيثة جرى إرسالها إلى عدد كبير من البنوك في منطقة الشرق الأوسط"، لكنهم لم يحددوا البنوك أو الدول التي طالتها هذه الرسائل.

وأضافوا أن المرسلين كانوا في ما يبدو "ينفذون عملية استكشاف مبدئي ضد أهداف محتملة" باستخدام تقنيات قال الباحثون إنه لم تجر العادة على رؤيتها في مثل تلك الحملات.

وفور فتح رسالة البريد الإلكتروني تقوم البرمجيات الخبيثة المرفقة بالرسالة بتجميع المعلومات الموجودة على نظام المستخدم بما في ذلك كلمات المرور الخاصة بالمستخدم ومدير الشبكة والبرامج التي تعمل على أجهزة الحاسوب الخاصة بالبنك.

وتقوم شركة فاير آي بالتحقيق في السرقة الإلكترونية لمبلغ 81 مليون دولار من حساب بنك بنغلاديش المركزي في فبراير/شباط الماضي.

وقالت الشركة إنه لا صلة في ما يبدو بين استكشاف دفاعات البنوك في الشرق الأوسط وبين هذه السرقة أو غيرها من الهجمات الإلكترونية التي استهدفت بنوكا في الإكوادور وفيتنام خلال الأشهر الماضية.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

كشف البنك المركزي في فيتنام تفاصيل محاولة سرقة إلكترونية تعرض لها بنك محلي أواخر العام الماضي، قائلا إن العملية استهدفت تحويل نحو 1.4 مليون دولار عبر نظام “سويفت” إلى سلوفينيا.

17/5/2016

قالت الشبكة العالمية للتحويلات المصرفية “سويفت” إنها على علم بـ”عدد من حوادث الاحتيال الإلكتروني في الآونة الأخيرة”، حيث أرسل مهاجمون رسائل مزورة عبر نظامها.

26/4/2016
المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة