وزير الخزانة الأميركي يدعو للحفاظ على الزعامة الاقتصادية

US Treasury Secretary Jacob Lew speaks to members of the media in the Consulate General of the United States in Hong Kong, China, 01 March 2016. Lew is on an official visit to Hong Kong.
لو يرى أن أداء النظام العالمي يكون أفضل عندما تتولى بلاده القيادة (الأوروبية-أرشيف)

دعا وزير الخزانة الأميركي جاكوب لو الولايات المتحدة إلى الحفاظ على زعامتها الاقتصادية للعالم وعدم التنازل عنها لدول أخرى مثل الصين.

ومع دعوة عدد من مرشحي الرئاسة الأميركية إلى الخروج من اتفاقية "بريتون وودز" التي أبرمت بعد الحرب العالمية الثانية وأعادت بناء النظام الاقتصادي العالمي بقيادة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي، قال لو إن على الإدارة المقبلة أن تبقى ملتزمة بهذه المبادئ.

وصرح في كلمة أمام "مجلس العلاقات الخارجية" أمس الاثنين قائلا "إذا أردنا النجاح للشعب الأميركي علينا أن نقبل لاعبين جددا على الساحة الاقتصادية العالمية مع ضمان التزامهم بهذه المبادئ".

وأشار لو إلى أن نظام "بريتون وودز" الذي يركز على زيادة التعاون بشأن التجارة والقوانين المالية وعلى مكافحة الفقر أدى إلى زيادة دخل السكان أربعة أضعاف منذ عام 1950، وذكر أن "القيادة الأميركية كانت مهمة لإيجاد هذا النظام والتقدم الذي أحرزه".

ورأى لو أن أداء النظام العالمي يكون أفضل عندما تتولى الولايات المتحدة القيادة، وأن مؤسسات مثل البنك الدولي وصندوق النقد الدولي "تزيد من نفوذ الولايات المتحدة على الساحة العالمية".

وواجهت إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما -التي أصبحت في عامها الأخير- مقاومة مستمرة من الكونغرس، الذي عارض دعم صندوق النقد الدولي والتعاون مع الصين، وكذلك إبرام معاهدتي تجارة سعى أوباما إليهما: إحداهما تتعلق بمنطقة المحيط الهادي، والأخرى عبر المحيط الأطلسي مع الاتحاد الأوروبي.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

Federal Reserve Board Chair Janet Yellen testifies on Capitol Hill in Washington, Wednesday, Feb. 10, 2016, before the House Financial Services Committee hearing on monetary policy and the state of the economy. Yellen said the U.S. economy faces a number of global threats that could hamper growth and compel the Fed to slow the pace of future interest rate hikes. (AP Photo/Susan Walsh)

حذرت رئيسة مجلس الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي الأميركي) جانيت يلين من خطر يهدد اقتصاد بلادها، بسبب تفاقم الصعوبات الناتجة عن الظروف المالية المحلية والاضطرابات الاقتصادية الدولية.

Published On 11/2/2016
A money changer counts U.S. dollar bills at a currency exchange office in central Istanbul April 15, 2015. Turkish Economy Minister Nihat Zeybekci said on Wednesday the lira's slide to record lows was not a cause for concern and reflected global developments, arguing against forex intervention and saying the currency will find its own balance. He also told a meeting in Istanbul that he expected first quarter year-on-year growth of around 1.5 percent, and full year growth exceeding last year's 2.9 percent. REUTERS/Murad Sezer

يختتم الدولار الأميركي عام 2015 بنسبة ارتفاع سنوي تبلغ 9% أمام سلة من العملات الرئيسية، إذ لم يؤثر هبوطه في ديسمبر/كانون الأول على أقوى موجة صعود له منذ بداية القرن.

Published On 31/12/2015
المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة