برلمان العراق يقرّ موازنة 2017

البرلمان صادق على وثيقة الموازنة التي تفترض سعر النفط 42 دولارا للبرميل (الأوروبية)
البرلمان صادق على وثيقة الموازنة التي تفترض سعر النفط 42 دولارا للبرميل (الأوروبية)
أقر مجلس النواب العراقي الموازنة العامة لسنة 2017 اليوم الأربعاء، لكن نائبا عن الحزب الديمقراطي الكردستاني قال إن حزبه قاطع التصويت على الموازنة وإن الخلافات بين بغداد وإقليم كردستان لم تحل.

وأظهرت نسخة من وثيقة الموازنة العراقية أنها تفترض سعر النفط بـ42 دولارا للبرميل، وصادرات النفط بمعدل 3.75 ملايين برميل يوميا، منها 250 ألف برميل يوميا من حقول النفط في المناطق الكردية شمالي العراق.

ونقلت وكالة رويترز عن رئيس الكتلة البرلمانية للحزب الديمقراطي الكردستاني أحمد محسن السعدون قوله إن كتلته لم تحضر جلسة اليوم، وإن لديها اعتراضات من البداية وترى أن الموازنة التي تم إقرارها لم تلب مطالبها.

وأكد أن تمرير الموازنة لم يحل القضايا العالقة بين الحكومة الاتحادية وإقليم كردستان بما في ذلك صادرات النفط، وأضاف أن الموازنة لم تخصص ما يكفي من الأموال لرواتب موظفي الحكومة ومقاتلي البشمركة في كردستان.

وكانت حكومة إقليم كردستان قد أعلنت أنها لن تكون ملزمة بقانون الموازنة الاتحادية إذا لم تؤخذ ملاحظاتها وتحفظاتها بنظر الاعتبار قبل تشريعه. وتقول حكومة الإقليم إنها بحاجة شهريا إلى 880 مليار دينار عراقي (نحو 733 مليون دولار) لدفع رواتب الموظفين، وليس 317 مليار دينار (نحو 264 مليون دولار) التي تم تحديدها بمشروع الموازنة.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة