إسرائيل: مشروعات الأنابيب نحو مصر وتركيا تتقدم

إسرائيل تبحث عن زبائن للغاز وتتطلع إلى مصر وتركيا وأوروبا (غيتي)
إسرائيل تبحث عن زبائن للغاز وتتطلع إلى مصر وتركيا وأوروبا (غيتي)

أعلن وزير الطاقة الإسرائيلي يوفال شتاينتس أن مشاريع مد أنابيب نحو مصر وتركيا وإيطاليا "تتقدم"، كما أعلن أن إسرائيل وافقت على بيع حقلي غاز تصل احتياطاتهما إلى ستين مليار متر مكعب لشركة "إنرجين" اليونانية.

وقال شتاينتس في تصريح للإذاعة الرسمية أمس الثلاثاء إن المشروعات المتعلقة بخطوط أنابيب الغاز في البحر المتوسط تتقدم، لكنه لم يعرض أي تفاصيل.

وكانت إسرائيل قد أعلنت في السابق أنها تبحث عدة خيارات لنقل الغاز الطبيعي وبيعه، من بينها مد أنابيب إلى تركيا ومنها إلى أوروبا، أو إلى مصر لبيعه للسوق المحلية أو تحويله هناك إلى غاز مسال ثم تصديره.

في الوقت نفسه، قال الوزير الإسرائيلي إن الحكومة وافقت على صفقة بيع حقلي "كاريش" و"تانين" لشركة "إنرجين" اليونانية.

وكانت إسرائيل في البداية حق استغلال هذين الحقلين لتحالف بين شركة "نوبل إنرجي" الأميركية ومجموعة "ديليك" الإسرائيلية، وسبق أن فاز هذا التحالف بحقلين آخرين أكثر أهمية.

وقال شتاينتس "قررنا إنهاء وضع الاحتكار هذا". وقد وافقت "إنرجين" اليونانية في أغسطس/آب 2016 على دفع 150 مليون دولار مقابل الحقلين لشركتي "نوبل إنرجي" و"ديليك".

ورأى الوزير الإسرائيلي أن الإنتاج الشامل للغاز في الحقول الأربعة التي تم اكتشافها في المتوسط قد يصل إلى 350 مليار شيكل (92 مليار دولار)، "أي ما يوازي تقريبا كل المساعدة التي قدمتها الولايات المتحدة إلى إسرائيل حتى الآن".

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

كشفت صحيفة يديعوت أحرونوت أن الحكومة الإسرائيلية وافقت الأربعاء على تصدير غاز طبيعي إلى مصر بقيمة مليار دولار. وقال وزير الطاقة الإسرائيلي يوفال شتاينتز إن هذا يبشر بتعاون اقتصادي متزايد.

24/12/2015
المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة