"خطأ بروتوكولي" يفسد مؤتمر استثمار أفريقي بالجزائر

من فعاليات المنتدى الذي عقد بهدف تعزيز الروابط الاقتصادية بين الجزائر وأفريقيا (الجزيرة)
من فعاليات المنتدى الذي عقد بهدف تعزيز الروابط الاقتصادية بين الجزائر وأفريقيا (الجزيرة)

عبد الحميد بن محمد-الجزائر

اختتمت أمس الاثنين بالعاصمة الجزائرية أشغال المنتدى الأفريقي للاستثمار والأعمال في دورته الأولى بالتوقيع على مئة اتفاقية ومذكرة تعاون بين شركات جزائرية وأفريقية، وفق ما أعلنه علي حداد رئيس منتدى رجال الأعمال الجزائريين، وهي الجهة المنظمة. غير أن أشغال المنتدى لم تمض كلها في سلاسة.

فقد غطى الخلاف بين الحكومة ومنتدى رجال الأعمال الجزائريين على هذا المؤتمر الاستثماري الذي جرى التحضير له على مدى أشهر، حيث صدم المشاركون خلال جلسة الافتتاح السبت الماضي بانسحاب مفاجئ لرئيس الوزراء عبد المالك سلال وكل أعضاء الحكومة بمجرد شروع علي حداد في إلقاء خطابه، وهو الشخصية المقربة جدا من الدائرة الرئاسية.

واضطر حداد بعدها إلى تبرير هذا الانسحاب بخطأ بروتوكولي فقط وقعت فيه منشطة الجلسة التي دعته لإلقاء كلمته قبل أن تعلن انصراف أعضاء الحكومة.

سلال انسحب بشكل مفاجئ من جلسة افتتاح المنتدى

عزوف الوزراء
ولم يصمد هذا التبرير طويلا لأن أغلب الوزراء الذين كان من المقرر أن يحضروا ويشاركوا في الورشات وجلسات النقاش خلال الأيام الثلاثة لم يحضروا، بالإضافة إلى تجنب وسائل الإعلام الرسمية من إذاعة وتلفزيون ووكالة أنباء تمييز المنتدى بتغطية واسعة.

وكانت الحكومة قد أعلنت قبل أشهر عن عقد هذا المنتدى الأول من نوعه في محاولة لإحداث نوع من الاختراق في قارة أفريقيا، وجندت من أجل تحقيق ذلك الآلة الدبلوماسية على مدى أشهر، قبل أن يصطدم الجميع عند بدء المؤتمر بضآلة المشاركين من الدول الأفريقية، حيث اكتفت الكثير من العواصم بإيفاد ممثلين عن سفاراتها بالعاصمة الجزائرية.

ونقلت مصادر إعلامية محلية أن رئيس الوزراء أعد تقريرا وصفته بالسلبي عن فعاليات هذا المنتدى ورفعه إلى الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، بينما رأى محللون أن ما وقع يعكس حقيقة الخلافات الموجودة داخل محيط الرئاسة وحالة التنافس الموجودة قبل عامين من الانتخابات الرئاسية المقررة عام 2019.

وخلال المؤتمر الصحفي في اليوم الثالث والأخير من المنتدى الأفريقي، قدم رئيس منتدى رجال الأعمال الجزائريين اعتذاره لرئيس الوزراء ولكل أعضاء الحكومة واصفا علاقته بسلال بالممتازة، ومقرا في الوقت نفسه بوقوع أخطاء أثناء المنتدى، كما أعلن تحمله المسؤولية كاملة عما وقع.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

عبّر رئيس الوزراء الجزائري عبد المالك سلال لدى افتتاح منتدى أفريقي للاستثمار في العاصمة الجزائرية أمس السبت، عن أسفه لضعف المبادلات التجارية البينية الأفريقية ولكون أفريقيا تستهلك ما لا تنتجه.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة