مؤسسة النقد السعودي تنفي اختراق أنظمتها

الأنباء تشير إلى استخدام البرمجية الخبيثة "شامون" مؤخرا (رويترز)
الأنباء تشير إلى استخدام البرمجية الخبيثة "شامون" مؤخرا (رويترز)

نفت مؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي) حدوث أي اختراق لأنظمة المعلومات بالمؤسسة بعد الأنباء التي ترددت في هذا الشأن.

وقالت المؤسسة في بيان صدر أمس الأول الجمعة "إشارة إلى ما نقلته وكالة بلومبرغ بشأن حدوث اختراقات لأنظمة مؤسسة النقد العربي السعودي، تؤكد المؤسسة سلامة أنظمتها وعدم وجود أي اختراقات أمنية لأنظمة المعلومات".

وأضاف البيان "لدى المؤسسة منظومة حماية فاعلة ومراقبة مستمرة ومتطورة حيال هذا النوع من التهديدات".

وكانت بلومبرغ قد نقلت عن مصدرين قولهما إن أنظمة مؤسسة النقد العربي السعودي تضررت من هجوم إلكتروني استهدف مؤسسات حكومية عديدة في السعودية خلال الأسبوعين الماضيين. وقال المصدران إن الهجوم استخدم البرمجية الخبيثة "شامون" التي يشار إلى ارتباطها بإيران.

وكان مركز الأمن الإلكتروني في السعودية قد رصد هذا الهجوم، وقال إنه انطلق من خارج المملكة واستهدف عدة جهات حكومية ومنشآت حيوية، لكنه لم يسمها.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية أن الهجوم حاول الاستيلاء على معلومات الدخول للنظام ثم زرع برمجية خبيثة. وأضافت أنه استهدف قطاعات عديدة منها الحكومية وقطاع النقل وجهات أخرى.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

نقلت وكالة رويترز للأنباء عن مسؤولين كبار في إندونيسيا وكوريا الجنوبية قولهم إن بنكي البلدين المركزيين تعرضا لهجمات إلكترونية، منذ أن توعدت مجموعة القرصنة "أنونيموس" الشهر الماضي باستهداف البنوك.

قالت الشبكة العالمية للتحويلات المصرفية "سويفت" إنها على علم بـ"عدد من حوادث الاحتيال الإلكتروني في الآونة الأخيرة"، حيث أرسل مهاجمون رسائل مزورة عبر نظامها.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة