أردوغان يقترح العملات المحلية للتجارة مع ثلاث دول

أردوغان: العملات الأجنبية تستخدم أداة ضغط حاليا (الأوروبية)
أردوغان: العملات الأجنبية تستخدم أداة ضغط حاليا (الأوروبية)

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن بلاده بصدد اتخاذ خطوات لإجراء المعاملات التجارية مع روسيا والصين وإيران بالعملات المحلية.

وجاءت تصريحاته خلال كلمة ألقاها لدى مشاركته في مراسم افتتاح عدة مشاريع خدمية أقيمت في ولاية قيصري وسط تركيا، وقبل زيارة رئيس وزرائه بن علي يلدريم إلى روسيا لعقد اجتماعات الثلاثاء القادم.

وقال أردوغان "نحن نتخذ خطوات باتجاه إجراء التجارة مع روسيا والصين وإيران بالعملات المحلية". وأشار إلى أنه اقترح على الدول الثلاث التعامل بالعملات المحلية بدلا من الدولار أو اليورو، مبينا أن "المقترح لاقى ردا إيجابيا"، فيما لم يعلن عن أي اتفاق فعلي في هذا الشأن.

كما شدد أردوغان على ضرورة التعامل بالليرة التركية محليا بدلا من العملات الأجنبية، وقال إن ذلك "من شأنه أن يُساهم في إفشال المؤامرات التي تستهدف تركيا واقتصادها"، ولفت إلى أن العملات الأجنبية تستخدم أداة ضغط حاليا.

وتوجه إلى الأتراك متسائلا "لماذا تبقون  مدخراتكم من هذه العملات التي لا مقابل لها؟"، ودعاهم إلى تحويل مدخراتهم من العملات الأجنبية إلى الليرة التركية أو الذهب، لدعم النمو الاقتصادي في البلاد.

وتأمل الحكومة التركية في أن تؤدي هذه الخطوات إلى وقف خسائر الليرة التي عانت من التدهور خلال الأشهر الماضية عقب المحاولة الانقلابية الفاشلة في تموز/يوليو.

وفقدت الليرة خلال الشهر الماضي أكثر من 10% من قيمتها، وتواصل الانخفاض إلى مستويات قياسية مقابل الدولار، وبلغ سعر الليرة يوم الجمعة الماضي إلى 3.58 مقابل الدولار.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة