موازنة تونس تتوقع مضاعفة القروض الأجنبية

يوسف الشاهد رئيس الحكومة الجديد يلتقي بوفد من اتحاد الشغل لبحث كيفية تجميد الزيادة في الرواتب/قصر الحكومة بالقصبة/العاصمة تونس
الحكومة وافقت على نفقات تقارب 15 مليار دولار لعام 2017 (الجزيرة-أرشيف)

تعتمد الموازنة التي أقرتها الحكومة التونسية لعام 2017 على اقتراض 2.78 مليار دولار من الخارج للمساعدة في تغطية العجز المالي.

ويعادل هذا الرقم نحو مثلي احتياجات التمويل الخارجية لعام 2016 التي بلغت 1.45 مليار دولار.

وقد وافقت الحكومة التونسية الجمعة على موازنة عام 2017 التي تتضمن نفقات قدرها 32.7 مليار دينار تونسي (14.6 مليار دولار)، بزيادة 12% عن الموازنة السابقة، حسبما أوردت وكالة تونس أفريقيا للأنباء الرسمية.

وتبلغ الإيرادات المقدرة في الموازنة الجديدة 21.8 مليار دينار، بزيادة 15.7% عن إيرادات الموازنة السابقة البالغة 18.8 مليار دينار.

وحسب الأرقام المنشورة، يفترض أن يتقلص عجز الموازنة في 2017 إلى 5.4% من الناتج المحلي الإجمالي، من 6.5% من الناتج المحلي الإجمالي في عام 2016.

ومن المتوقع -حسب الموازنة- أن ينمو الاقتصاد بمعدل 2.3% في عام 2017، مقارنة مع 1.5% في العام الجاري.

وقد أكد رئيس الوزراء التونسي يوسف الشاهد أنه يعمل على تطبيق إصلاحات اقتصادية تشمل الضرائب وخفض الدعم وتجميد زيادات أجور القطاع العام بهدف تعزيز إيرادات الموازنة والسيطرة على العجز.

ويعارض الاتحاد العام التونسي للشغل وبعض الأحزاب السياسية إجراءات التقشف التي يرون أنها ستؤثر سلبا على القوة الشرائية للمواطنين.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

جانب من إضراب أساتذة التعليم الثانوي (كانون الثاني/يناير 2015 أمام مقر اتحاد الشغل بالعاصمة تونس)

قال الاتحاد العام التونسي للشغل إنه يرفض بشدة مقترح الحكومة بتجميد زيادة رواتب القطاع العام ووصفه بأنه تهديد للاستقرار الاجتماعي، وهو ما قد يعقد جهود الحكومة لتنفيذ إصلاحات اقتصادية.

Published On 6/10/2016
Fruits and vegetables are seen on a street market at square Sidi El Bechir in the old city in Tunis, August 9, 2016. Picture taken August 9, 2016 REUTERS/Zoubeir Souissi

قالت وزيرة المالية التونسية لمياء الزريبي إن الحكومة تعتزم زيادة الضرائب ورفع أسعار الكهرباء ضمن خطط تهدف لخفض عجز الميزانية، في حين خفضت الحكومة تقديرها للنمو الاقتصادي لعام 2016.

Published On 5/10/2016
المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة