أميركا تعيد لإيران 1.7 مليار دولار من أموالها المجمدة

U.S. Secretary of State John Kerry (L) speaks with Hossein Fereydoun (C), the brother of Iranian President Hassan Rouhani, and Iranian Foreign Minister Javad Zarif (R), before the Secretary and Foreign Minister addressed an international press corps gathered at the Austria Center in Vienna, Austria, July 14, 2015. Iran and six major world powers reached a nuclear deal on Tuesday, capping more than a decade of on-off negotiations with an agreement that could potentially transform the Middle East, and which Israel called an "historic surrender". REUTERS/US State Department/Handout via Reuters ATTENTION EDITORS - THIS PICTURE WAS PROVIDED BY A THIRD PARTY. REUTERS IS UNABLE TO INDEPENDENTLY VERIFY THE AUTHENTICITY, CONTENT, LOCATION OR DATE OF THIS IMAGE. FOR EDITORIAL USE ONLY. NOT FOR SALE FOR MARKETING OR ADVERTISING CAMPAIGNS. THIS PICTURE WAS PROCESSED BY REUTERS TO ENHANCE QUALITY. AN UNPROCESSED VERSION WILL BE PROVIDED SEPARATELY.
توصلت أميركا وإيران لاتفاق يقضي بإعادة أموال دفعتها طهران لشراء معدات عسكرية قبل 35 عاما (رويترز)

قال وزير الخارجية الأميركي جون كيري إن بلاده ستعيد لإيران 1.7 مليار دولار، منها أربعمئة مليون دولار من أموالها المجمدة والباقي "فوائد مترتبة عليها".

وأوضح كيري في بيان أن بلاده وإيران توصلتا إلى اتفاق يقضي بإعادة الأربعمئة مليون دولار التي دفعتها الأخيرة لشراء معدات عسكرية قبل 35 عاما، بالإضافة إلى الفوائد المترتبة عليها.

وكانت إيران رفعت دعوى قضائية بحق الولايات المتحدة الأميركية في لاهاي عام 1981، طالبت فيها بإعادة أربعمئة مليون دولار دفعتها لشراء معدات عسكرية من واشنطن.

وتتفاوت التقديرات حول حجم أموال إيران المجمدة في بنوك عالمية في الخارج، وتشير بعضها إلى نحو مئة مليار دولار، منها أكثر من 12 مليارا في الولايات المتحدة.

وتراكمت معظم هذه الأموال من مبيعات النفط خلال فترة العقوبات الدولية التي فرضت منذ 2012 بسبب برنامجها النووي.

وكان الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأميركية أعلنا السبت الماضي رفع العقوبات عن إيران، وذلك بعد إعلان الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن طهران امتثلت للالتزامات المطلوبة بشكل يتناسب مع الاتفاق النووي الذي تم التوصل إليه في 14 يوليو/تموز الماضي.

المصدر : وكالات