اتفاق نفطي بين مصر وإيني الإيطالية

A refinery is pictured at a branch of petroleum company Petrojet in the Mediterranean city of Alexandria, 230 km (143 miles) north of Cairo, October 18, 2013. Egypt is preparing to print 5 million smart cards as part of a programme to reduce costly energy subsidies and will distribute them over the next three months, Finance Minister Ahmed Galal said early this month. REUTERS/Amr Abdallah Dalsh (EGYPT - Tags: BUSINESS ENERGY)
اكتشافات جديدة صغيرة وزيادة إنتاج الغاز الطبيعي تساهمان جزئيا في تعويض تراجع إنتاج الغاز بمصر (رويترز)

وقعت الهيئة العامة للبترول في مصر اتفاقا مع شركة إيني الإيطالية لتنفيذ أنشطة استكشافية وتنموية بملياري دولار على مدى أربعة أعوام.

وقالت وزارة البترول المصرية في بيان صحفي إن التوقيع مع إيني يأتي "تفعيلا لمذكرة الاتفاق التي تم توقيعها على هامش المؤتمر الاقتصادي بشرم الشيخ في مارس/آذار" الماضي.

ووقعت مصر مع إيني خطوطا عريضة لاتفاقات بقيمة خمسة مليارات دولار لمشروعات عدة على مدى أربع إلى خمس سنوات.

وتعتبر إيني أكبر شركة نفط أجنبية في أفريقيا من حيث حجم العمليات وتدير أنشطة في مصر منذ العام 1954.

تعديل أسعار الغاز
وقالت الوزارة في البيان إن توقيع الاتفاقية مع إيني يمهد إلى "تعديل سعر الغاز في بعض الاتفاقيات ومد العمل في بعضها".

وستكون إيني ثاني شركة تتوصل إلى اتفاق لتعديل سعر الغاز مع الحكومة. ففي مارس/آذار الماضي اتفقت مصر على تعديل السعر مع مجموعة النفط والغاز الألمانية آر.دبليو.أي ديا الألمانية ليبلغ 3.5 دولارات لكل مليون وحدة حرارية بدلا من 2.5 دولار.

وسددت الحكومة معظم المستحقات المتأخرة للشركات الأجنبية لحثها على ضخ مزيد من الاستثمارات في البحث والاستكشاف عن الزيت والغاز لتخفيف عبء الاستيراد ومحاولة تغطية احتياجات السوق المحلي.

ويشهد إنتاج مصر من الغاز تراجعا منذ منتصف التسعينيات ولاسيما من الحقول القديمة بخليج السويس ودلتا النيل. لكن اكتشافات جديدة صغيرة وزيادة إنتاج الغاز الطبيعي تساهمان جزئيا في تعويض تراجع الإنتاج.

وتسيطر الشركات الأجنبية على أنشطة استكشاف وإنتاج النفط والغاز في مصر ومنها "بي.بي" و"بي.جي" البريطانيتان وإيني الإيطالية.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

People crowd around a petrol station during a fuel shortage in Cairo June 26, 2013. REUTERS/Mohamed Abd El Ghany

قال رئيس الهيئة المصرية العامة للبترول طارق الملا إن مستحقات شركات النفط الأجنبية العاملة في مصر لدى الحكومة المثقلة بمشكلات الطاقة بلغت 5.7 مليارات دولار بنهاية مارس/آذار الماضي.

Published On 30/4/2014
People crowd around a petrol station during a fuel shortage in Cairo June 26, 2013. REUTERS/Mohamed Abd El Ghany

تعتزم الكويت شحن نحو مليوني برميل من النفط الخام أوائل أكتوبر/تشرين الأول إلى مصر وإعطاء مصر أولوية كمشتر قبل البيع من المخزونات في سوق البحر المتوسط.

Published On 25/9/2014
المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة