الروبل الروسي يهوي إلى مستوى جديد

أسعار الصرف على لوحة في أحد شوارع مدينة كراسنودار جنوب روسيا (رويترز-أرشيف)
أسعار الصرف على لوحة في أحد شوارع مدينة كراسنودار جنوب روسيا (رويترز-أرشيف)

هبطت عملة روسيا أكثر من 2% اليوم الاثنين، لتسجل مستوى منخفضا جديدا هذا العام عند 72.3 روبلا للدولار مع انخفاض أسعار النفط العالمية.

وهوى الروبل الروسي أمام اليورو بنسبة 2.4% ليسجل 79.4 روبلا لليورو.

ويدفع الاقتصاد الروسي وعملته ثمنا باهظا منذ أكثر من عام جراء تهاوي أسعار النفط العالمية، والعقوبات التي فرضها الغرب على روسيا جراء الأزمة الأوكرانية.

وفقد الروبل الروسي أكثر من نصف قيمته في عام واحد، وهو ما تسبب في غلاء أسعار عدد كبير من السلع، ليبلغ معدل التضخم السنوي 15%، وينخفض استهلاك الأسر الروسية.

وقدر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مؤخرا انكماش الناتج المحلي الإجمالي في عام 2015 بنسبة 3.7%، وحذر من أن على روسيا الاستعداد "لكل السيناريوهات" نظرا لتدني أسعار النفط.

ويستبعد خبراء اقتصاديون أن يخرج الاقتصاد الروسي من أزمته في المستقبل القريب، في ظل انخفاض أسعار النفط والغاز الطبيعي اللذين يشكلان نحو 58% من الإيرادات العامة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أعلن رئيس قرغيزستان ألمظ بك أتامباييف أن روسيا ستتخلى عن تمويل مشروعين للطاقة الكهرومائية ببلاده، بسبب الصعوبات الاقتصادية التي تعيشها، مشيرا إلى أنه بحث الأمر مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

يتمتع الروبل الروسي بتاريخ غني وقديم، مرّ خلاله بعشرة إصلاحات، لكن الاقتصاد الروسي وعملته يدفعان ثمناً باهظاً منذ أكثر من عام جراء تهاوي أسعار النفط العالمية.

أظهرت أحدث الإحصاءات في روسيا أن عدد المواطنين الذين يعيشون تحت خط الفقر ارتفع إلى 22 مليون شخص، في ظل تراجع اقتصاد البلاد جراء انهيار أسعار النفط وتأثير العقوبات الغربية.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة