العراق يستعين بالغاز الإيراني

افتتاح احد مشاريع النفطية في محافظة ذي قار بمشاركة شركة شل
افتتاح مشروع للنفط العراقي في محافظة ذي قار (الجزيرة نت)

علاء يوسف-بغداد

اتجه العراق في الفترة الأخيرة إلى تأسيس مشاريع تعمل بالغاز منها محطات توليد كهربائية، لكنه لا يستطيع سد احتياجاته المحلية من الغاز أو استغلال احتياطياته منه، لذلك اتجه إلى استيراده من الخارج.

واتفق العراق مؤخرا مع إيران على استيراد الغاز منها، وعزا الخبير النفطي حمزة الجواهري ذلك إلى عدم امتلاكه منظومة معالجة تختص بجمع الغاز ومعالجتة من المياه والكبريت ومن ثم ضخه في خط أنابيب إلى مناطق الاستهلاك.

حمزة الجواهري: استيراد الغاز من إيرانلن يستمر لفترة طويلة (الجزيرة نت)حمزة الجواهري: استيراد الغاز من إيرانلن يستمر لفترة طويلة (الجزيرة نت)

لكن الجواهري أكد في تصريح للجزيرة نت أن استيراد الغاز من إيران لن يستمر لفترة طويلة، فهي مسألة وقت فقط إلى حين إنشاء العراق منظومة متكاملة بهذا الخصوص.

الخط العربي
وأوضح الجواهري أن اتفاقا أبرم بين الحكومة العراقية والإيرانية والسورية لتصدير النفط عبر الخط العربي المشترك، ومن ثم إلى نابولي الإيطالية باتجاه أوروبا، وهذه الاتفاقية ما زالت موجودة، فالعراق وإيران ما زالا يعملان وفقها باستثناء سوريا.

ولفت إلى أن العراق لا يمتلك منظومة متكاملة لمعالجة الغاز ومن ثم استثماره بالشكل الصحيح، لذا يتم حرق كميات كبيرة منه ويستورد غازا معالجا من أجل سد احتياجاته.

كما أشار الجواهري إلى أن جولات التراخيص الرابعة تم التعاقد خلالها على ثماني مناطق استكشافية من قبل الشركات الأجنبية، وتم اكتشاف حقول للغاز، لكن هذه الحقول تحتاج إلى وقت طويل لمعالجتها واستهلاكها محليا.

وأضاف أن وزارة النفط تعمل على استكشاف الغاز في الحقول القديمة وحقول النفط أيضا، مشيرا إلى وجود بشائر بوجود الغاز في أكثر من مكان في البلاد، إذ إن وزارة النفط تعمل في أكثر من اتجاه لاستثمار الغاز العراقي بالشكل الصحيح.

وتوقع الجواهري اكتمال منظومة متكاملة للغاز في العراق خلال أربع أو خمس سنوات.

غير كاف
في نفس الوقت أكد الناطق الرسمي باسم وزارة النفط العراقية عاصم جهاد أن العراق استورد محطات كهربائية تعمل بالغاز لتوليد الطاقة الكهربائية منذ عام 2003، لكنه لم يصل إلى الإنتاج الكافي لتوفير الغاز لهذه المحطات.

عاصم جهاد توقع أن يصبح العراقمصدرا للغاز خلال سنوات (الجزيرة نت)عاصم جهاد توقع أن يصبح العراقمصدرا للغاز خلال سنوات (الجزيرة نت)

وقال جهاد في حديثه للجزيرة نت إن هناك محطات للطاقة الكهربائية تعمل بالغاز، مما اضطر العراق إلى استيراد الغاز بكميات كبيرة من إيران لتلبية حاجة هذه المحطات.

وأكد أن العراق قام بخطوات مهمة في هذا المجال، إذ يتوقع أن يصبح أحد البلدان المهمة المصدرة للغاز من خلال تأسيس شركة غاز البصرة التي بدأت أعمالها العام الماضي.

وأشار إلى أن الإنتاج الأولي للشركة بدأ قبل ثلاثة أشهر، كما أن وزارة النفط قامت بخطوات مهمة تمثلت في استثمار الغاز الموجود في ثلاثة حقول غازية هي عكاس والمنصورية وسيبا بمحافظة البصرة، وستسهم جميع هذه الحقول في رفع الإنتاج ليصل عام 2018 إلى كميات كبيرة تسد الحاجة المحلية ويصدّر منها إلى الخارج.

وذكرت تقارير دولية أن العراق يملك احتياطي غاز طبيعي يصل إلى 52 تريليون قدم مكعب، لكنه يخسر نحو 12 مليار دولار سنويا من حرق الغاز المنبعث من آبار النفط دون الاستفادة منه.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

An aerial view shows Al-Sheiba oil refinery in Basra, 420 km (260 miles) southeast of Baghdad May 17, 2011. Picture taken May 17, 2011.

أكد مختصون في مجال النفط والغاز أن غياب الرؤية الاستثمارية وسوء التخطيط وعدم التنسيق بين الوزارات المعنية وانعدام وجود الاستثمارات، من أبرز الأسباب التي تقف وراء هدر ثروة الغاز في العراق وعدم توظيفها بما يخدم الاقتصاد العراقي.

Published On 29/7/2013
epa03033398 President of OPEC, Iranian Rostam Ghasemi waits for the start of a OPEC ministerial meeting in Vienna, Austria, 14 December 2011. Global oil demand is set to grow more slowly next year than previously expected, the Organisation of Petroleum Exporting Countries (OPEC) said 13 December, citing the worldwide effect of the economic slowdown in industrialized countries. EPA

ذكر موقع تابع لوزارة النفط الإيرانية أمس أن طهران وقعت اتفاقا مع العراق لإمداده بنحو مليوني لتر من وقود الديزل يوميا، وصرح وزير النفط الإيراني بأن بلاده ستصدر الغاز للعراق خلال الأشهر الثلاثة المقبلة.

Published On 11/3/2013
epa03242429 Iraqi Oil Minister Abd Al-Karim Laibi speaks during the fourth round of oil licensing to Iraq's oilfields, at the Oil Ministry in Baghdad, Iraq, 30 May 2012. The Iraqi oil Ministry held an auction of oil licensing round-fourth with the participation of 47 international oil companies, including Arab ones, to develop a number of areas. EPA/ALI ABBAS

ذكر متحدث باسم وزارة النفط العراقية أن بغداد ستعرض عشرة مناطق امتياز للتنقيب عن الغاز ضمن خامس جولة من المناقصات، وأضاف المتحدث أن الأخيرة ستجرى هذا العام وسيعلن عن موعدها بمجرد اكتمال الوثائق المتعلقة بها.

Published On 24/3/2013
Shell CEO Peter Voser looks at Iraqi Oil Minister Abdulkarim al-Luaybi during the contract signing ceremony for the founding of Basra Gas Company in Baghdad on November 27, 2011. Iraq finalised a $17-billion joint venture deal with Shell and Mitsubishi to capture and process gas from its southern oil fields, at a ceremony at the oil ministry on Sunday.

قالت شركة شل الأربعاء إن شركة غاز الجنوب العراقية وائتلاف شركتي شل وميتسوبيشي أعلنا أمس بدء التشغيل الرسمي لشركة غاز البصرة، الذي يعد أكبر مشروع للغاز في تاريخ العراق للحد من حرق الغاز المصاحب في حقول الزبير والرميلة وغربي القرنة1.

Published On 1/5/2013
المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة