تونس تتوقع زيادة محصول الحبوب

تونس تعاني تقلبات حادة في إنتاج الحبوب بسبب دورات الجفاف (الفرنسية)
تونس تعاني تقلبات حادة في إنتاج الحبوب بسبب دورات الجفاف (الفرنسية)

قال وزير الزراعة التونسي سعد الأشعل اليوم الخميس إن بلاده تتوقع جني محصول للحبوب هذا الموسم أعلى بكثير من 1.2 مليون طن الذي سجل في الموسم السابق.

وأضاف الأشعل على هامش مؤتمر زراعي في تونس أنه بفضل الأمطار فإن التوقعات تشير إلى أن المحصول سيكون وفيرا، مشيرا إلى أن مخزون البلاد من الحبوب يكفي لسد حاجات الطلب المحلي إلى غاية يونيو/حزيران المقبل.

وتعاني تونس تقلبات حادة في إنتاج الحبوب بسبب دورات الجفاف، وكان متوسط حجم المحصول 1.7 مليون طن سنويا على مدى الأعوام العشرة الماضية، وتسهم الزراعة بنسبة 13% في الناتج المحلي الإجمالي للبلاد.

وكان ديوان الحبوب التونسي قال في يونيو/حزيران الماضي إن حجم مستوردات البلاد من القمح والشعير ستبلغ خلال عام 2013 نحو 1.5 مليون طن. وتعتبر تونس أحد أكبر مستوردي الحبوب في شمال أفريقيا، لأن حجم محاصيلها من هذه المادة الغذائية يغطي 47% فقط من إجمالي حاجاتها.

المصدر : الجزيرة + رويترز

حول هذه القصة

تعتزم تونس استيراد نحو 1.6 مليون طن من القمح والشعير لتلبية حاجاتها الاستهلاكية خلال العام المقبل، نتيجة تراجع محصولها من الحبوب خلال الموسم 2012/2013.

قالت وزارة الزراعة التونسية اليوم إنها تتوقع أن يبلغ محصول الحبوب هذا العام 1.36 مليون طن، مما يشكل انخفاض مقارنة بتوقعات سابقة تحدثت عن 1.5مليون. وكانت البلاد حصدت الموسم السابق 2.2 مليون طن.

من المرجح أن يخفض المغرب وارداته من الحبوب بمقدار النصف بعد ظروف جوية مواتية، أدت لتحسن كبير في المحصول هذا العام. وتتمتع الجزائر أيضا بمناخ جيد ربما يتيح لها خفض وارداتها من الحبوب، فيما يتوقع انخفاض محصول تونس من الحبوب بنسبة 30%.

توقع مسؤول في اتحاد الزراعة التونسي الاثنين أن يتراجع محصول بلاده من الحبوب بنحو مليون طن. ورجح ألا يزيد المحصول عن 1.6مليون طن من 2.5 مليون طن في العام السابق وذلك بسبب الجفاف, والأمطار المتأخرة التي أضرت بجودة المنتوج.

المزيد من إنتاج
الأكثر قراءة