أوكرانيا تسدد مقدماً ثمن شحنة غاز روسي

عامل أوكراني يضبط صماما بمنشأة لتخزين الغاز (أسوشيتد برس)
عامل أوكراني يضبط صماما بمنشأة لتخزين الغاز (أسوشيتد برس)

قالت شركة نافتوغاز الأوكرانية الحكومية الجمعة إنها حولت 378 مليون دولار لسداد ديون مستحقة لشركة غازبروم الروسية لشراء الغاز من موسكو في الشهر الجاري، وهو ما يمهد الطريق أمام أولى الشحنات منذ أن أوقفت روسيا إمدادات الغاز في يونيو/حزيران الماضي بسبب نزاع حول أسعار البيع وديون الشركة الأوكرانية.

وتصر موسكو على نظام الدفع المُقدم للحصول على شحنات الغاز الجديدة لكييف، وذلك في ظل توتر العلاقات بين البلدين نتيجة ضم روسيا القرم ودعمها المسلحين الانفصاليين في شرق أوكرانيا.

ولم تكشف نافتوغاز عن حجم كميات الغاز التي تخطط لشرائها من الروس، غير أن وزارة الطاقة الأوكرانية ذكرت في وقت سابق أنها قد تناهز مليار متر مكعب.

وينص اتفاق وقعته الشركتان في أكتوبر/تشرين الأول الماضي على أن تعاود غازبروم الحكومية ضخ الغاز لنافتوغاز في غضون 48 ساعة بعد تسلمها التحويل النقدي. وحسب الاتفاق نفسه، فإنه تم تحديد سعر ثابت لبيع الغاز الروسي، مع التزام الطرف الأوكراني بسداد الديون المتأخرة عن الإمدادات السابقة.

وتعد أوكرانيا من أكبر مستهلكي الغاز الروسي، إذ تستورد سنويا قرابة ثلاثين مليار متر مكعب، وأشار وزير الطاقة الأوكراني فلاديمير ديمتشيشين إلى أن بلاده قد تشتري في الربع الأول من العام المقبل إمدادات إضافية من موسكو تناهز 1.5 مليار متر مكعب.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

وقعت كل من روسيا وأوكرانيا ببروكسل مساء الخميس اتفاقا يضمن استئناف صادرات الغاز الروسي لأوكرانيا حتى مارس/آذار 2015، لتنتهي بذلك أشهر من المفاوضات التي توسط فيها الاتحاد الأوروبي بين البلدين.

قالت متحدثة إن المحادثات الثلاثية الأطراف التي تجمع روسيا وأوكرانيا والمفوضية الأوروبية ستستأنف مساء اليوم أو صباح غد الأربعاء بعد أن فشلت مفاوضات على مدى ثماني ساعات في التوصل لاتفاق.

انتهت في كييف أمس جلسة مفاوضات بشأن صادرات الغاز الروسي لأوكرانيا دون التوصل إلى نتيجة. وأعلن وزير الطاقة الأوكراني يوري برودان أن المفاوضات ستستأنف اليوم بين الطرفين بوساطة الاتحاد الأوروبي.

قالت شركة الغاز الروسية إن أوكرانيا لم تدفع ديون الغاز المستحقة عليها بحلول مهلة انتهت اليوم بحلول الساعة السادسة بتوقيت غرينتش، وسيتعين عليها من الآن دفع ثمن إمدادات الغاز مقدما.

المزيد من اتفاقات
الأكثر قراءة