النظام السوري يستعيد حقلين للغاز من تنظيم الدولة

تكرير النفط بصورة بدائية في سوريا بسبب ظروف الحرب (الشبكة السورية لحقوف الإنسان)
تكرير النفط بصورة بدائية في سوريا بسبب ظروف الحرب (الشبكة السورية لحقوف الإنسان)

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن قوات النظام السوري استعادت حقلين مهمين للغاز وشركة للغاز كان مقاتلو تنظيم الدولة استولوا عليها الأسبوع الماضي في محافظة حمص.

وأوضح المرصد "تمكنت قوات النظام والمسلحون الموالون لها من استعادة السيطرة على آبار جحار والمهر وشركة حيان للغاز بريف حمص الشرقي، حيث كان تنظيم الدولة قد سيطر على شركة حيان للغاز في نهاية أكتوبر/تشرين الأول الفائت".

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن إن الحقلين مهمان، لأنهما يمدان دمشق ومدينة حمص بالغاز اللازم لإنتاج الكهرباء.

والمنشآت قريبة من حقل الشاعر للغاز الذي يسيطر تنظيم الدولة على آبار فيه رغم تقدم قوات الجيش لاستعادة الحقل بأكمله.

وقال رامي عبد الرحمن إن السيطرة على الحقلين جاءت بعد اشتباكات عنيفة مع تنظيم الدولة، وقصف من قوات النظام وغارات للطيران الحربي على مناطق تمركز لتنظيم الدولة في المنطقة، في حين لا تزال الاشتباكات مستمرة بين الطرفين، وسط قصف متبادل.

وأشارت وكالة الأنباء السورية الرسمية إلى تقدم قوات الجيش السوري باتجاه الشاعر.

وكان تنظيم الدولة استولى على عدة حقول للنفط والغاز في العراق وسوريا تعد مصدر إيرادات له.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

تقع معظم الحقول النفطية في سوريا حاليا تحت سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية الذي يعتمد عليها بشكل رئيسي في تمويل عملياته المسلحة من أجل بسط السيطرة على مزيد من الأراضي السورية.

18/9/2014

استهداف قوات التحالف الدولي مصافي النفط وآباره في محافظتي الرقة ودير الزور السوريتين، وقطع تنظيم الدولة الإسلامية الكهرباء لمدة عشرين ساعة يوميا؛ تسببا في معاناة كبيرة للسكان.

1/10/2014
المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة