الوليد بن طلال يسهم بإنقاذ ملاهي يورو ديزني

MONTE-CARLO, MONACO - OCTOBER 01: (L to R) Mrs Ornella Pessina, Prince Alwaleed bin Talal bin Abdulaziz al Saud and Mrs Evelyne Genta attend the 'EORTC' Charity Dinner at Monaco Yatch Club on October 1, 2014 in Monte-Carlo, Monaco.
الأمير الوليد يمتلك حصة 10% في ملاهي يورو ديزني (غيتي)

أعلنت شركة المملكة القابضة السعودية اليوم أن مالكها الأمير الوليد بن طلال سيشارك في عملية الإنقاذ المالي لملاهي يورو ديزني التي تسجل خسائر مادية، غير أن مسؤولا في الشركة بالعاصمة السعودية الرياض قال إنه لا توجد لتفاصيل حتى الساعة لهذه المساهمة.

وكانت صحيفة ذي ميل البريطانية نقلت أول أمس الأحد عن الأمير السعودي قوله إنه سيشارك في عملية الإنقاذ بشكل كامل، وإنه سيحتفظ بنسبة 10% في ملاهي يورو ديزني الواقعة على المشارف الشرقية للعاصمة الفرنسية باريس.

وأعلنت شركة ديزني لاند -وهي الشركة الأم- الأسبوع الماضي عن صفقة لإعادة تمويل ملاهي يورو ديزني، وتشمل ضخ مبلغ 420 مليون يورو (531 مليون دولار) وتحويل 600 مليون يورو (759 مليون دولار) من الديون العائدة ليورو ديزني إلى أسهم، وستمكن خطة الإنقاذ من تحسين وضع خزينة الشركة بنحو 250 مليون يورو (316 مليون دولار)، وبتقليص ديونها بنحو 750 مليون يورو (949 مليون دولار) لتتراجع إلى مليار يورو (1.2 مليار دولار).

ظروف صعبة
وقال توم ولبر رئيس يورو ديزني إن السبب في هذه الخطوة هو الظروف الاقتصادية الصعبة في أوروبا، وشهدت أعداد زوار الملاهي تناقصا كبيرا في العامين الماضيين، إذ زارها حتى نهاية الشهر الماضي ما بين 14.1 مليون شخص و14.2 مليونا، أي أقل بما بين 700 ألف و800 ألف مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وحتى في العام 2013 تقلص عدد المرتادين بنحو مليون.

يشار إلى أن المملكة القابضة التي يملك فيها الأمير الوليد حصة 95% من كبريات الشركات الاستثمارية في العالم، وهي تمتلك سلسلة فندقية راقية منتشرة في مناطق مختلفة من العالم، ولدى الشركة حصص في بنك سيتي غروب الأميركي، ومؤسسة نيوزكورب الإعلامية الأميركية، وشركتي آبل وول ديزني.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

epa01415067 Prince Alwaleed Bin Talal Bin Abdulaziz Al Saud from Saudi Arabia (R) arrives with Diplomatic Councelor Jean David Levitte (L) at Elysee Palace, in Paris, France, 16 July 2008, for a meeting

انتقد الملياردير السعودي الوليد بن طلال التصنيف السنوي لمجلة فوربس لأغنى أغنياء العالم، متهما إياها بسوء تقدير ثروته. فقد وضعت المجلة -في تصنيفها للعام الجاري الصادر أمس- الوليد في المرتبة 26 عالميا بثروة تناهز قيمتها 20 مليار دولار.

Published On 5/3/2013
-

بينما يجتمع مدراء ورؤساء كبرى الشركات والمؤسسات العالمية في المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس بسويسرا، احتفلت منظمة عين الرأي العام على بعد أمتار قليلة من مقر انعقاد المنتدى بحفل توزيع جائزتها السنوية للعام 2006 لأكثر الشركات عدم تحمل لمسؤولياتها وتقاعسا عن أداء مهامها.

Published On 28/1/2006
Saudi Prince Alwaleed bin Talal speaks during an interview with Reuters at his offices in Kingdom Tower in Riyadh, May 6, 2013. A potential split-up of the operations of U.S. bank Citigroup Inc is now "completely dead," Saudi prince Alwaleed bin Talal, the bank's largest individual shareholder said in an interview on Monday. REUTERS/Faisal Al Nasser (SAUDI ARABIA - Tags: BUSINESS)

رفع الملياردير السعودي الأمير الوليد بن طلال دعوى قضائية على مجلة “فوربس” الاقتصادية الأميركية أمام محكمة بريطانية اتهمها فيها بالتشهير، قائلا إن تقديرها لثروته بنحو عشرين مليار دولار أقل من حقيقتها بنحو 9.6 مليارات دولار.

Published On 8/6/2013
Saudi Prince Alwaleed bin Talal speaks during a news conference in Riyadh March 9, 2011. Saudi billionaire Prince Alwaleed bin Talal threw his weight behind Saudi stocks on Wednesday, saying he would invest 1 billion riyals ($267 million) in a market pummelled by unrest in the Arab world. REUTERS

أفادت وزارة الزراعة المصرية أن شركة المملكة للتنمية الزراعية التابعة للملياردير الأمير الوليد بن طلال وافقت على التنازل عن معظم الأراضي المخصصة لها بمشروع زراعي بجنوب مصر. وأوضحت أن الجانبين اتفقا على أن تستعيد مصر 75 ألف فدان من أصل مائة ألف.

Published On 20/4/2011
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة