ستة ملايين بائع متجول في مصر

A vendor weaves palm frond decorations to sell, a day before Palm Sunday, outside a Coptic church in downtown Cairo, Egypt, Saturday, April 12, 2014. For Christians worldwide, Palm Sunday marks Jesus Christ's entrance into Jerusalem, when his followers laid palm branches in his path, prior to his crucifixion. (AP Photo/Roger Anis, El Shorouk) EGYPT OUT
إغلاق المصانع وسطوة رجال الأعمال دفعت الشباب للعمل كباعة متجولين (أسوشيتد برس)

يقترب عدد الباعة المتجولين في مصر من ستة ملايين، يتعاملون بنحو 40% من السيولة المالية في السوق المصري.

وقالت الناشطة الحقوقية في مجال العمال هدى منعم في مؤتمر صحفي أمس الثلاثاء على هامش المؤتمر الذي نظمته جبهة طريق الثورة المعارضة (ائتلاف لحركات ثورية شبابية) في القاهرة، إن البائع المتجول يمكن أن يكون مصدراً للدخل القومي إذا تم استغلاله بشكل صحيح.

وأضافت أن القدرة الشرائية للمواطن المصري وخاصة بعد ارتفاع الأسعار في الآونة الأخيرة، أتاحت للبائع المتجول أن يكون جاذباً للمواطن الأقل دخلاً.

ويعيش أكثر من 25 مليون مصري من أصل أكثر من 90 مليونا تحت خط الفقر، طبقا لبيانات صادرة عن جهاز التعبئة العامة والإحصاء المصري.

وحول الباعة المتجولين ومطالبهم، قال محمد عبد الله رئيس نقابة الباعة المتجولين والعمالة الحرة -وهي نقابة مستقلة- إن بعض الباعة المتجولين هم من أصحاب المؤهلات المتوسطة والعليا، مضيفا "نحاول خلق فرص عمل بأيدينا".

وأوضح أن هؤلاء الباعة لا يطالبون إلا بمكان آمن ومظلة تأمين صحي وإلغاء مادة الحبس من القانون رقم 33 لسنة 1957، بشأن الباعة المتجولين.

وفي المؤتمر قال ربيع محمد -وهو بائع بمنطقة وسط القاهرة- إن "مشكلة الباعة المتجولين بدأت من خلال إغلاق المصانع وسطوة رجال الأعمال على جميع المصانع، وعدم إيجاد العمل في الوظائف الحكومية، مما دفع الشاب المصري لكسب قوت يومه دون تكليف أو زيادة على الدولة".

وتساءل ربيع: هل نهاية الشاب المصري أن يضطهد من الدولة بسبب سعيه لكسب قوت يومه؟ مطالبا بتقنين وضع البائع المتجول من خلال التأمين الصحي والمعاش.

من جانبه قال عضو حركة الاشتراكيين الثوريين المعارضة (يسار) هيثم محمدين إن موقف الترجمان -وهو سوق حكومي بوسط القاهرة يعيش فيه الباعة- يلقى معارضتهم, ويضيف "لن يوفر السوق سوى المزيد من الضغط الذي سيولد الانفجار فيما بعد". 

يشار إلى أن مجلس الوزراء المصري قرر في يونيو/حزيران الماضي نقل الباعة المتجولين في وسط القاهرة إلى منطقة موقف الترجمان، وشنت قوات الأمن عدة حملات في منطقة وسط القاهرة لتنفيذ القرار الذي قوبل بالرفض من قِبل الباعة المتجولين.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

محمد البلك

تعد مصر واحدة من الدول العربية الأكثر معاناة من الفقر. ورغم تباين التقديرات الرسمية وغير الرسمية بشأن نسبتها، فإنها تبقى مرتفعة بشكل ملحوظ وتتركز في الأرياف أكثر من الحضر.

Published On 10/3/2011
لافتة رفعت في ميدان التحرير في الذكرى الأولى لثورة 25 يناير

في الوقت الذي يرجو فيه مصريون توديع الفقر، أتت الإحصاءات الرسمية لتظهر ارتفاع معدلاته في المجتمع إلى 25.2% من السكان في فترة 2010/2011 مقابل 21.6% في 2008/2009. وكانت مناطق الريف بالصعيد الأكثر تضررا حيث بلغ الفقر فيها 51.4%.

Published On 6/2/2012
afp : Egyptian Prime Minister Hisham Qandil gestures as he gives a press conference on August 08, 2012 in Cairo. Egypt, which launched air raids against Islamist militants in Sinai for the first time in decades Wednesday, faces a tough enemy hat has used the peninsula's rugged terrain to evade capture in the past. The military said it deployed Apache helicopter gunships in the strikes that killed 20 "terrorists" in the Sinai village of Tumah, in retaliation for a weekend ambush that cost the lives of 16 soldiers. AFP PHOTO/GIANLUIGI GUERCIA

كشفت مصر عن ملامح برنامج اقتصادي جديد يستهدف تقليل الفقر وتعزيز احتياطيات العملات الصعبة إلى مستوى 19 مليار دولار بنهاية يونيو/حزيران المقبل. وأوضح رئيس الوزراء المصري أن البرنامج يشمل تقليص زيادات ضرائب الدخل والمبيعات، ورفع حد إعفاء المسكن من الضريبة.

Published On 25/2/2013
جرح الزمن باع كليته بخمسة آلاف دولار

تتبعت الجزيرة نت خيوط قضية بيع كلى اليمنيين في مصر والضالعين فيها المنتشرين بكل من اليمن ومصر والأردن، وقابلت بخصوصها ضحايا، ومسؤولين حكوميين يمنيين، ورجال أمن، وأطباء، وحقوقيين.

Published On 27/9/2013
المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة