العملة التركية تواصل تراجعها مقابل الدولار

People walk past a money exchange office at the main pedestrian area in Istanbul on 05 March 2009. Worries over the state of the global economy were amplified yesterday as U.S. auto giant General Motors warned about its viability. Turkish stocks took a tailspin on the news and the U.S. dollar skyrocketed over 1.75 Turkish Liras. US Dollar is in highest position against Turkish Lira for last 6 years. EPA/TOLGA BOZOGLU
undefined

واصلت العملة التركية اليوم تراجعها لتبلغ أدنى مستوى تاريخي جديد دون 2.20 ليرة للدولار بسبب قضية للفساد تعتمل لنحو أكثر من شهر.

وبلغ سعر صرف الليرة التركية 2.2047 ليرة مقابل الدولار، و3.0058 ليرات مقابل اليورو.

كما تراجع المؤشر الرئيسي لبورصة إسطنبول بنسبة 1% ليصل إلى 67452.75 نقطة.

يشار إلى أن العملة التركية كانت تعاني أصلا من مخاوف جراء تشديد السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي (البنك المركزي) منذ الصيف الماضي، وتسارع تراجعها منذ بداية قضية باتهامات بالفساد للحكومة التركية.

وخسرت العملة التركية نحو 9% من قيمتها منذ منتصف ديسمبر/كانون الأول الماضي، مما أثار قلق الأوساط الاقتصادية التركية. وأقرت الحكومة بأن الاضطراب الذي سببته قضية الفساد يمكن أن يؤثر في توقعاتها للنمو عام 2014 التي أبقتها عند 4%.

وأكدت وكالتا التصنيف الائتماني فيتش وموديز الأسبوع الماضي تصنيفهما لتركيا، لكنهما حذرتا من الآثار الاقتصادية للأزمة السياسية الحالية إذا استمرت.

المصدر : الفرنسية