تراجع السياحة بمصر بسبب الاحتجاجات

الاضطرابات أخرجت القاهرة والجيزة من برامج شركات السياحة الألمانية بمصر . الجزيرة نت
undefined

قال وزير الدولة لشؤون الآثار بمصر إن إيرادات السياحة تراجعت بشكل كبير بسبب الاحتجاجات المستمرة منذ عزل الرئيس محمد مرسي في الثالث من يوليو/ تموز الماضي، وهو ما أدى بالإضافة لقلة التمويل إلى تعثر استكمال مشاريع أثرية.

وأعلن محمد إبراهيم أمس الأحد أن إيرادات الوزارة خلال أغسطس/آب بلغت ثلاثة ملايين جنيه مصري (نحو 434 ألف دولار) بنسبة تناقص قدرها 80% عن الإيرادات بالفترة نفسها من العام الماضي، إذ بلغت حوالي 35 مليون جنيه، وهو ما يعد انخفاضا كبيرا للغاية.

وقال أيضا أن التراجع في الإيرادات سببه "قلة أعداد السائحين الوافدين لمصر نتيجة للأحداث الجارية في الشارع المصري وما يحدث من أعمال إرهابية من بعض الجماعات المتطرفة".

وأوضح أن تراجع الإيرادات أدى لتعثر مشاريع أثرية تشمل إقامة متاحف وتطويرها وإعادة تأهيل المواقع الأثرية. وحث رجال الأعمال المصريين على الإسهام في استكمال المشروعات المتوقفة، وسوف تعد الوزارة لوحة شرف بأسماء المساهمين توضع في تلك المشروعات تقديرا وتكريما لهم.

وكانت الوزارة قالت الأسبوع الماضي إنها ستطرح المراحل المنتهية من متحف الحضارة الذي سيكون سجلا لحضارتها عبر العصور للاستغلال السياحي المتمثل في مسرح ومطعم ومركز تجاري وساحة انتظار للسيارات قبل افتتاح المتحف بهدف الحصول على دخل وعائد مادي مناسب يسهم في سرعة الانتهاء من مشروع المتحف الذي سيعرض أيضا إنجازات الإنسان المصري في مجالات الحياة المختلفة منذ فجر التاريخ إلى الآن.

ولم يشغل الزائرون في القاهرة سوى 17% فقط من الأسرة الفندقية في يوليو/تموز طبقا لبيانات شركة إستيار غلوبال لأبحاث الفنادق وذلك بالمقارنة مع 53% قبل عام و70% قبل عامين، وتراجعت نسبة الإشغال في منتجع شرم الشيخ إلى 49% من 79% قبل عامين.

وعلى صعيد متصل، قال رئيس الشركة المصرية للمطارات جاد الكريم نصر إن معدلات حركة الطيران والركاب بمطاري شرم الشيخ والغردقة شهدت انخفاضا بلغت نسبته 70%، وأضاف أن حركة السياح في مطارات الجنوب معدومة تماما و"نأمل أن تبدأ الحركة في التعافي قريبا".

وفي وقت سابق، قال وزير الطيران المدني عبد العزيز فاضل إن التحذيرات التي أطلقتها الولايات المتحدة وبعض الدول الغربية بعدم سفر رعاياها من السياح لمصر تسببت بانخفاض في إيرادات قطاع الطيران المدني وصل إلى 10%، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

المصدر : الجزيرة + رويترز

حول هذه القصة

People walk at a market amidst a traffic jam in downtown Cairo March 11, 2013. The Egyptian pound has lost more than 8 percent of its value against the U.S. dollar since the end of December as concern deepens about the state of the economy, which is being undermined by political instability and rioting. Annual consumer inflation in Egyptian cities leapt to 8.2 percent in February from 6.3 percent in January, reaching the highest level since May last year. Food and drink prices rose 9.3 percent year-on-year last month. Picture taken March 11, 2013. To match Feature EGYPT-FOOD/ REUTERS/Amr Abdallah Dalsh (EGYPT - Tags: POLITICS BUSINESS)

كشف مسح اقتصادي تراجع النشاط الاقتصادي بمصر بسبب الاضطرابات الدامية، التي اعقبت إطاحة الجيش برئيس الجمهورية المنتخب محمد مرسي في الثالث من يوليو/تموز الماضي.

Published On 4/9/2013
الألمان يمثلون أكثر الفـئات السياحية إنفاقا بمصر وثاني أكبر السائحين عددا بعد الروس .الجزيرة نت

ألغت شركة دير تورستيك الألمانية للسياحة رحلاتها لمصر حى الـ29 من الشهر الجاري، بفعل استمرار الاضطرابات التي تلت عزل الرئيس محمد مرسي قبل شهرين. وكان عدد من شركات السياحة الألمانية والأوروبية قد علق رحلات إلى مصر في الفترة الأخيرة.

Published On 5/9/2013
epa02555030 (FILE) A file photo dated 29 October 2008 shows brokers working at the Egyptian stock exchange in Cairo, Egypt. The Egyptian Stock Exchange will not open on Sunday, the head of the bourse, Khaled Sirry Siam, announced 29 January, as nationwide protests continued for the fifth day in the country. The Central Bank of Egypt also said that banks across the country will be closed on Sunday "to prevent the spread of riots." The central bank also assured people that their savings in Egyptian banks were safe. EPA/KHALED EL FIQI

يتوقع أن تلقي المخاوف الأمنية وتطورات الأزمة السورية بظلالها على البورصة المصرية الأسبوع القادم في ظل المعنويات السلبية للمتعاملين رغم محاولات الحكومة المؤقتة المضي قدما في تنفيذ خطة للانتقال إلى الحكم المدني.

Published On 5/9/2013
US President Barack Obama gives a joint press conference with the German Chancellor on June 19, 2013 at the Chancellery in Berlin. Barack Obama will walk in John F. Kennedy's footsteps on his first visit to Berlin as US president, but encounter a more powerful and sceptical Germany in talks on trade and secret surveillance practices. AFP PHOTO / JEWEL SAMAD

كشفت مصادر رسمية بواشنطن أمس أن فريق الأمن القومي في البيت الأبيض قدم توصية للرئيس الأميركي باراك أوباما بتعليق المساعدات التي تقدمها الولايات المتحدة لمصر. وقبل ذلك حذر مسؤول عسكري أميركي من تحمل بلاده تكاليف بمليارات الدولارات إذا تم إلغاء هذه المساعدات.

Published On 6/9/2013
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة