ارتفاع الناتج الصناعي بمنطقة اليورو

كشفت بيانات أن الناتج الصناعي في منطقة اليورو انتعش في يونيو/حزيران بفضل زيادة إنتاج السلع المعمرة، مما يسهم في تهيئة الساحة أمام انتهاء فترة طويلة من الركود بلغت 18 شهرا.

وزاد الإنتاج الصناعي في السبع عشرة دولة التي تستخدم اليورو بنسبة 0.7% في يونيو/حزيران مقارنة بالشهر السابق، حسبما أظهرت بيانات مكتب الإحصاء الأوروبي.

ويرجع النمو إلى زيادة إنتاج السلع المعمرة مثل السيارات والأجهزة الإلكترونية التي سجلت نموا بنسبة 4.9% في يونيو/حزيران وهي النسبة الأعلى منذ يوليو/تموز 2011.

ومقارنة بنفس الشهر من العام الماضي ارتفع الإنتاج الصناعي بنسبة 0.3% بعد أن تراجع بنسبة 1.3% في مايو/أيار.

وقال بيتر فاندين هوته الخبير الاقتصادي لدى مصرف آي إن جي "إن تقرير الناتج الصناعي يظهر أن الركود ربما قد انتهى في منطقة اليورو".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قال البنك المركزي الأوروبي إنه يرى أن هناك مخاطر يواجهها الانتعاش الاقتصادي السريع في منطقة العملة الأوروبية الموحدة. وذكر البنك في تقرير أن الانتعاش الاقتصادي المتوقع خلال النصف الثاني من العام الجاري يمكن أن يصبح مهددا.

توقعت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية أن تسجل منطقة اليورو رقما قياسيا في البطالة في نهاية العام المقبل من 12.3% حاليا، ودعت الدول إلى مضاعفة جهودها لاحتواء البطالة في صفوف الشباب.

أظهر مؤشر رئيسي أن منطقة اليورو تسير على طريق التعافي الاقتصادي، مما ينعش الآمال بأن المنطقة تتعافى من أزمة الديون التي تعيق نموها.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة