البطالة تواصل ارتفاعها باليونان والبرتغال

epa02979949 Unemployed citizens wait in a long line at a state labor office to collect benefit checks in Athens, Greece, 25 October 2011. The number of registered unemployed people totalled 774,059 in September, posting an increase of 109,000 in comparison with September of 2010, the state Manpower Employment Organization (OAED) said on 21 October. EPA/ALKIS KONSTANTINIDIS
undefined

واصل معدل البطالة ارتفاعه في كل من اليونان والبرتغال في مؤشر جديد على تواصل حالة الركود الاقتصادي التي يمر بها البلدان العضوان بمنطقة اليورو جراء أزمة الديون السيادية. ويتلقى البلدان مساعدات دولية في مقابل القيام بإجراءات تقشف وإصلاحات اقتصادية، ترتب عليها انكماش في الاقتصاد، وتقلص الوظائف.

فقد كشف مكتب الإحصاء اليوناني (إلستات) اليوم أن معدل البطالة في البلاد واصل ارتفاعه في فبراير/شباط الماضي، مسجلا رقما قياسيا جديدا عند مستوى 27% مقارنة مع قراءة معدله عند 26.7% في يناير/كانون الثاني الماضي.

وبذلك يكون معدل البطالة في اليونان أكثر من ضعف متوسط البطالة في منطقة اليورو برمتها، والذي بلغ مستوى 12.1% في مارس/آذار الماضي.

وتنفذ اليونان إجراءات تقشف لا تحظى بقبول شعبي، يطالب بها الدائنون الدوليون في مقابل تقديم قروض إنقاذ. ولا تزال البلاد في ركود للعام السادس على التوالي.

وبالنسبة للتوقعات المستقبلية لأداء الاقتصاد اليوناني، رجح وزير المالية اليوناني يانيس ستورناراس بأن يبدأ اقتصاد بلاده في التعافي العام القادم.

وتوقع الوزير أن يبدأ معدل البطالة المرتفع في التراجع بدءا من نهاية العام المقبل، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن هدف الحكومة هو تحقيق فائض أولي في الميزانية بنهاية هذا العام.

وعبر الوزير عن أمله في أن تستطيع البلاد العودة إلى أسواق السندات بنهاية العام القادم، وأن تنخفض أسعار الفائدة إلى ما دون 6% العام القادم.

وكانت اليونان خرجت من سوق السندات منذ مطلع عام 2010 عندما أجبرها دينها المرتفع بشكل كبير على أن تصبح أول دولة في منطقة اليورو تطلب حزمة إنقاذ دولية من الدائنين الدوليين، وهم المفوضية الأوروبية، والبنك المركزي الأوروبي، وصندوق النقد الدولي.

ووعد ستورناراس بأن لا يتم تطبيق إجراءات تقشف جديدة مستقبلا، طالما أن الإجراءات التي تعهدت البلاد فعلا بتنفيذها لدائنيها الدوليين مطبقة.

المعارضة البرتغالية تلقي بمسؤولية الركود التي تمر بها البلاد على سياسات التقشف التي تم التوافق عليها مع الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد اللذين أقرا للشبونة حزمة إنقاذ

البطالة البرتغالية
وبالنسبة للبرتغال فقد كُشف عن ارتفاع معدل البطالة لمستوى قياسي جديد بعد تسجيل مستوى 17.7% في الربع الأول من العام الجاري، مرتفعا عن مستوى 16.9% الذي سجل في الربع السابق.

وذكر مكتب الإحصاء البرتغالي (إيني) في بيان صدر اليوم أنه بذلك أصبح أكثر من 950 ألف شخص عاطلين عن العمل، في تأكيد على حالة الركود الاقتصادي التي تمر بها البلاد.

وفي أحدث توقعات صادرة عن المفوضية الأوروبية، يرجح أن ينكمش الناتج المحلي الإجمالي للبرتغال بنسبة 2.3% في العام الجاري.

وألقى معارضون مسؤولية الركود على سياسات التقشف التي تمت الموافقة عليها مع الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد اللذين أقرا للشبونة حزمة إنقاذ بقيمة 78 مليار يورو (101 مليار دولار) في عام 2011.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

FL401 - Lisbon, -, PORTUGAL : Portuguese Prime Minister Pedro Passos Coelho addresses the nation from his official residence at Sao Bento palace in Lisbon on May 3, 2013. Passos Coelho said today that the government aimed to slash 30,000 public sector jobs as part of a sweeping package of spending cuts to satisfy international creditors. In a speech to the nation, Pedro Passos Coelho also said that the full pension age would be pushed back to 66 years old and civil servants would be expected to work 40 hours per week instead of 35. AFP PHOTO/ HENRIQUES DA CUNHA

أشادت المفوضية الأوروبية بإجراءات تقشف جديدة أعلنت عنها البرتغال في وقت تعمل فيه من أجل إبقاء برنامج إنقاذها ساريا. واعتبر المتحدث باسم المفوضية أن الالتزام القوي من السلطات البرتغالية لضمان تنفيذ برنامج الإصلاح الهيكلي في مساره أمر مهم للغاية.

Published On 6/5/2013
epa03527762 A barefoot homeless woman covered in blankets hopes for donations from pedestrians in a street of central Athens, Greece, 08 January 2013. The number of homeless on the streets of Athens is about 15,000 according to non government organizations, due to economic crisis and deep recession, while temperatures in the Greek capital plunge as result of a cold front that has hit the country. EPA/ORESTIS PANAGIOTOU

بعد ست سنوات من الانكماش المستمر للاقتصاد اليوناني، ارتفعت نسبة البطالة وعدد المشردين باليونان إلى أرقام لم يشهدها المجتمع من قبل. ويقول خبراء إن الوضع يزداد سوءا مع تطبيق الحكومة اليونانية إجراءات تقشف شديدة، طلبها الدائنون من أجل حصولها على أموال للإنقاذ.

Published On 5/5/2013
FL401 - Lisbon, -, PORTUGAL : Portuguese Prime Minister Pedro Passos Coelho addresses the nation from his official residence at Sao Bento palace in Lisbon on May 3, 2013. Passos Coelho said today that the government aimed to slash 30,000 public sector jobs as part of a sweeping package of spending cuts to satisfy international creditors. In a speech to the nation, Pedro Passos Coelho also said that the full pension age would be pushed back to 66 years old and civil servants would be expected to work 40 hours per week instead of 35. AFP PHOTO/ HENRIQUES DA CUNHA

قال رئيس الوزراء البرتغالي الجمعة إن حكومته تعتزم زيادة سن التقاعد من 65 إلى 66 عاما، وتسريح ثلاثين ألفا من موظفي الدولة، وزيادة ساعات العمل في القطاع العام، ضمن حزمة إجراءات ترمي إلى توفير 6.3 مليارات دولار خلال السنوات الثلاث المقبلة.

Published On 3/5/2013
epa03527765 A homeless man rests covered in blankets in a street of central Athens, Greece, 08 January 2013. The number of homeless on the streets of Athens is about 15,000 according to non government organizations, due to economic crisis and deep recession, while temperatures in the Greek capital plunge as result of a cold front that has hit the country. EPA/ORESTIS PANAGIOTOU

بعد أربعة أشهر من التقشف المالي وتحطيم جميع الأرقام القياسية على صعيد البطالة والفقر وعدد المشردين بسبب الأزمة المالية التي تعاني منها، تواجه اليونان تزايدا غير مسبوق في الفوارق الاجتماعية التي أضعفت بخاصة الطبقة الوسطى.

Published On 3/5/2013
المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة