أنقرة تلغي بعض عمليات الخصخصة

قال رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان إن حكومته قد تلغي بعض عمليات الخصخصة لأنها لم تف بالتوقعات.

واستشهد أردوغان بقطاع الطرق والجسور وشركة باسكنت لتوزيع الغاز، مؤكدا أنه سيتم تقييم عمليات الخصخصة لاسيما في قطاع إنشاءات الطرق والجسور.

وكان كونسورتيوم من شركتي كوج القابضة وجوزدي جيريسيم التركيتين ومجموعة برهاد الماليزية فاز في مناقصة الشهر الماضي بعرض قيمته 5.72 مليارات دولار لخصخصة الطرق والجسور التي تعمل برسوم مرور في تركيا.

وتنتهج حكومة حزب العدالة والتنمية خصخصة بعض المرافق والمؤسسات الحكومية التركية منذ سنوات عدة، الأمر الذي أدى -حسب مراقبين- إلى المساهمة في تحقيق طفرة اقتصادية في البلاد مما أدى بالتالي لرفع شعبية الحزب خلال السنوات العشر الماضية في تركيا.

وفي إطار توجهها للتنمية الاستثمارية في البلاد، أجازت أنقرة العام الماضي التعامل وفق آلية الصكوك (سندات إسلامية) عبر ثلاثة مصارف.

وقد أوكلت خزينة الدولة التركية مهمة التعامل بالصكوك لثلاثة مصارف هي سيتي غروب وأتش أس بي سي، وبنك الكويت. واعتبرت الخطوة أنها تهدف لتنويع قاعدة المستثمرين بتركيا.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

تستعد السوق التركية للتعامل وفق آلية الصكوك (سندات إسلامية)، ويرى اقتصاديون أن الأمر يتعلق بخطوة اقتصادية بحتة لاستهداف أسواق ومستثمرين جدد ولا علاقة لذلك بالتوجه الإسلامي لحزب العدالة والتنمية الحاكم.

سجلت تركيا زيادة في صادراتها بنسبة 12.2% في مارس/ آذار الماضي على أساس سنوي، حيث بلغت قيمتها الإجمالية 13.2 مليار دولار. في حين تراجعت الواردات من الخارج بنسبة 4.8% لتصل إلى 20.5 مليار دولار في مارس/ آذار على أساس سنوي.

قالت وزارة الصناعة المصرية إن شركة كي سي جي التركية تدرس إنشاء مجمع صناعي كبير في سيناء باستثمارات تناهز 400 مليون دولار، فضلا عن إعادة تشغيل منجم فحم لاستغلال إنتاجه في توليد الكهرباء، ومصنع جديد للإسمنت وآخر لإنتاج المنسوجات.

أعلن بأنقرة أن تركيا أقرضت مصر نحو مليار دولار على شكل وديعة، ضمن حزمة مساعدات بملياري دولار كشف عنها قبل أسبوعين. وقد جرى الاتفاق على القرض خلال مباحثات بين الرئيس المصري ورئيس الوزراء التركي، ويتضمن الشق الآخر للحزمة ضخ استثمارات تركية بمصر.

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة