مشروع مغربي لتنمية الصحراء الغربية

كشف مسؤول مغربي كبير عن توجه بلاده لتنفيذ "مشروع طموح" لتنمية الصحراء الغربية يهدف إلى تحقيق الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي في المنطقة التي يتنازع عليها المغرب وجبهة البوليساريو منذ نحو أربعة عقود.

وأوضح رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي -وهو هيئة رسمية- شكيب بن موسى أن المشروع يهدف إلى تنمية المنطقة.

وذكر بن موسى أن عددا من الفاعلين الاقتصاديين والسياسيين والاجتماعيين وممثلين عن المجتمع المدني بصدد تشخيص الوضع بطريقة شفافة وهادفة من أجل تنمية المنطقة وخلق فرص عمل.

وكان بن موسى قد قدم إلى الملك المغربي محمد السادس في مطلع هذا الشهر "ورقة تأطيرية" حول تنمية الصحراء الغربية.

وقال "عملنا معاينات أولية للمنطقة لنعرف عددا من المشاكل التي تعيقنا اليوم عن تنمية المنطقة".

وضم المغرب الصحراء الغربية إليه في 1975 بعد خروج المستعمر الإسباني، لكن في العام التالي تأسست جبهة البوليساريو التي خاضت حربا ضد المغرب مطالبة بانفصال الإقليم، ولم يتوقف إطلاق النار إلا في 1991 بعد تدخل الأمم المتحدة.

وخاض المغرب جولات للتفاوض مع جبهة البوليساريو حول النزاع على الصحراء الغربية، لكنها فشلت بسبب تشبث كل طرف بمواقفه. وبينما يعتبر المغرب الصحراء جزءا لا يتجزأ من أراضيه، تطالب جبهة البوليساريو باستقلال الإقليم.

وقال بن موسى إنه ولجلب استثمارات سواء أكانت على المستوى المحلي أو الوطني أو الدولي فلا بد من وضوح الرؤية بشأن الاستقرار في المنطقة.

وعن تكلفة المشروع، اعتبر بن موسى أن من السابق لأوانه الحديث عن التكلفة الآن. ومن المنتظر أن ينتهي المجلس في أكتوبر/ تشرين الأول 2013 من إعداد النموذج التنموي للصحراء الغربية.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

يكتسب مشروع كلفته 400 مليار يورو (573 مليار دولار) لإمداد أوروبا بالكهرباء من أشعة الشمس بالصحراء الغربية، المزيد من الدعم رغم أن التكنولوجيا المستخدمة تعتبر في بدايتها.

أكد الملك المغربي محمد السادس الاثنين تعهد بلاده بإيجاد حل للنزاع في الصحراء الغربية في إطار المقترح المغربي للحكم الذاتي الموسع، وجاء ذلك عند استقباله كريستوفر روس الموفد الخاص للأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إلى الصحراء الغربية.

دعا ملك المغرب محمد السادس مساء الأحد الجزائر إلى التعاون من أجل بناء "نظام مغاربي جديد" يكون "محركا حقيقيا للوحدة العربية"، مؤكدا حرص بلاده على حل مشكلة الصحراء الغربية.

شدد الأمين العام لجبهة تحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (البوليساريو) محمد ولد عبد العزيز اليوم الخميس، على ضرورة استمرار المفاوضات مع المغرب لمنح سكان الصحراء الغربية حق تقرير المصير في إطار القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة.

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة