نوكيا عادت للربحية عام 2012

أعلنت شركة نوكيا الفنلندية لصناعة الهواتف المحمولة أنها تمكنت من تحقيق أرباح صافية بلغت 255 مليون يورو (339 مليون دولار) في الربع الأخير من العام الماضي.

وكانت الشركة قد منيت في نفس الفترة من العام 2011 بخسائر بلغت 1.07 مليار يورو والتي تضمنت شطب ديون وحدتها التي تقدم رسم الخرائط الرقمية وخدمات المواقع الاجتماعية. 

ورغم أرباحها في الربع الأخير من العام الماضي فإن مجلس إدارة نوكيا اقترح عدم توزيع أرباح على المساهمين للعام 2012.

ونشرت الشركة في وقت سابق من الشهر الجاري نتائج أفضل من المتوقع بالنسبة لقطاع الأجهزة الرئيسية وقسم الخدمات والمشروع المشترك نوكيا سيمنس نيتوركس. 

وتراجعت مبيعات نوكيا بالربع الأخير بنسبة20% على أساس سنوي إلى ثمانية مليارات يورو، ولكنها كانت مرتفعة في الربع الثالث. 

وقالت نوكيا إنها تمكنت من بيع 86.3 مليون هاتف محمول في الربع الأخير من 2012 متضمنة 15.9 مليون هاتف ذكي.

وتراجعت مبيعات نوكيا من الهواتف الذكية بنسبة 55% على أساس سنوي بينما ارتفعت بنسبة 26% في الربع السابق عليه. وتراجعت المبيعات الكلية للهواتف المحمولة بنسبة 24% على أساس سنوي. 

وتعليقا على نتائج الشركة، قال الرئيس التنفيذي لنوكيا ستيفن إيلوب إنه مسرور بفضل تحقيق أرباح  تشغيلية بالربع الأخير وطوال عام 2012. وأضاف أن الجهود ستتواصل لإدارة التكاليف لضمان استمرار تحقيق الأرباح. 

وعلى مدار كامل العام، تضاعفت أرباح تشغيل نوكيا إلى 2.3 مليار يورو بينما تراجع حجم المبيعات بنسبة 22% إلى 30.2  مليار يورو.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قالت شركة نوكيا إنها ستبيع مقرها في فنلندا مقابل 170 مليون يورو (222 مليون دولار) بعد أن تكبدت خسائر كبيرة في ظل تراجع المبيعات، وخاصة في قطاع الهواتف الذكية أمام التطبيقات المنافسة لها مثل نظامي تشغيل أندرويد وأبل.

منيت شركة نوكيا الفنلندية للهواتف المحمولة بخسائر بلغت قيمتها 1.27 مليار دولار في الربع الثالث من هذا العام، وسط تراجع مبيعات أجهزتها 22%. وبعد أن كانت أكبر شركة لأجهزة الهاتف المحمول بالعالم تراجعت نوكيا أمام آيفون وغالاكسي بسوق الهواتف الذكية.

قالت شركة نوكيا لصناعة الهواتف المحمولة إنها اتفقت مع ممثلي العمال على إغلاق مصنع سالو في فنلندا، مضيفة أنها ترمي إلى إلغاء 3700 وظيفة في هذا البلد. وأوضحت الشركة أن الإنتاج بالمصنع متوقف، وأن 780 من عماله فقدوا وظائفهم هذا العام.

أعلنت نوكيا الفنلندية العملاقة في صناعة الهواتف المحمولة إلغاء عشرة آلاف وظيفة حول العالم بحلول نهاية عام 2013 في إطار إجراءات لتقليص التكاليف. وأوضحت الشركة أن إجراءها يأتي في إطار تغييرات تجريها لتقليص النفقات وتركيز عملها نحو التطوير.

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة