إيرفرانس تلغي 40% من رحلاتها

ألغت اليوم شركة إيرفرانس 40% من رحلاتها القصيرة والمتوسطة من مطارات باريس، بسبب موجة ثلوج أدت أيضا إلى إغلاق الطرق والسكك الحديدية لليوم الثاني على التوالي.

وقد غطت الثلوج أجزاء من عدة دول أوروبية، وأجزاء واسعة من شمال وجنوب غرب فرنسا منذ يوم الجمعة الماضي، ووصل ارتفاعها إلى نحو 20 سنتيمترا في فرنسا، وأدت إلى توقف رحلات قطار فرنسا السريع، كما توقفت الحافلات عن العمل.

وفي بريطانيا، ألغيت مئات الرحلات في مطار هيثرو بسبب تساقط الثلوج منذ يوم الجمعة، إذ ألغي في يوم الجمعة وحده حوالي 400 رحلة في هيثرو، وبثت قنوات التليفزيون صورا للمسافرين النائمين في أحد أجنحة المطار، حيث اضطروا إلى قضاء ليلتهم.

وفي البرتغال، ألغيت ست رحلات من لشبونة إلى شمال أوروبا، وتوجهت 23 رحلة كانت آتية إلى العاصمة البرتغالية صباح أمس السبت إلى فارو بالجنوب، وبورتو بالشمال، وإلى إسبانيا المجاورة، بسبب الرياح التي بلغت سرعتها 130 كلم في الساعة.

وأسفرت موجة الثلوج في أوروبا عن مصرع 13 شخصا في القارة، منهم ستة في فرنسا بسبب حوادث سير وأربعة في جبال أسكتلندا.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

قالت شركة إير فرانس إنها تعتزم إلغاء أكثر من أربعة آلاف وظيفة خلال السنوات الثلاث القادمة، لخفض تكاليفها بعدما دفع تأثير الأزمة الاقتصادية على صناعة الطيران الشركة لتسجيل خسارة قياسية في العام المالي المنتهي في مارس/آذار.

منيت شركة الطيران الفرنسية الهولندية إير فرانس كي إل إم بخسارة وصلت إلى 814 مليون يورو (1.1 مليار دولار) في العام المالي الماضي بسبب تداعيات الأزمة المالية العالمية على قطاع الطيران.

رجحت شركة الخطوط الجوية الفرنسية (إير فرانس) الاثنين استئناف رحلاتها إلى طرابلس الغرب من مطار شارل ديغول بباريس بعد انقطاع استمر عقدين من الزمان. وذكر تقرير صحفي فرنسي أن إير فرانس قد تسير أسبوعيا بين ثلاث وأربع رحلات نحو العاصمة الليبية.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة