ميركل حريصة على إبقاء اليونان باليورو

IW978 - Berlin, Berlin, GERMANY : German Chancellor Angela Merkel addresses German lawmakers before they vote on the EU fiscal pact and permanent ESM bailout fund, at the lower Bundestag house of parliament in Berlin on June 29, 2012. The 620 members of the Bundestag will vote on the EU fiscal pact which commits Germany and its partners to more budgetary discipline and on the creation of the ESM, the permanent rescue fund which is to take over starting next month from the European Financial Stability Facility (EFSF). AFP PHOTO / ADAM BERRY
undefined

دعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلى حل يحول دون خروج اليونان من منطقة اليورو في الخريف المقبل وهو الموعد المقرر لتقديم تقرير حول أداء اليونان وفقا لخطة الإنقاذ المالي الثانية المقدمة من الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي.

وأوضحت مجلة شبيغل التي نقلت الخبر في عددها الذي يصدر بعد غد الاثنين أن ميركل قالت ذلك أمام المقربين منها.

وحسب المجلة، فإن ميركل ومستشاريها يخشون أن يؤدي خروج اليونان -التي تتعرض لأزمة ديون خانقة- من العملة الموحدة إلى انتقال العدوى إلى دول أخرى على غرار ما حصل لدى إفلاس مصرف ليمان براذرز الأميركي عام 2008.

وتشير التقديرات التي أوردتها المجلة إلى أن خروج اليونان من منطقة اليورو سيكلف ألمانيا وحدها نحو 62 مليار يورو.

وكثيرا ما أكدت المستشارة الألمانية رفضها لخيار تخلي اليونان عن اليورو ورأت أن قرارا من هذا القبيل ستكون له تداعيات سياسية خطيرة.

وأضافت المجلة أن مستشاري ميركل يخشون في حال خروج اليونان من منطقة اليورو أن تكون الحكومة الألمانية مضطرة إلى اتخاذ إجراءات لمساعدة إيطاليا وإسبانيا اللتين تعانيان من صعوبات مالية.

كما تريد ميركل منع إقرار برنامج مساعدات ثالث لليونان، لأنها تعتبر أنها لن تحصل على غالبية في مجلس النواب الألماني هذه المرة لإقراره، حسب المجلة.

وبديلا عن برنامج ثالث تفضل ميركل تعديل البرنامج القائم حاليا عبر زيادة شرائح القروض القريبة وخفض تلك البعيدة المدى.

وكانت ميركل قد أكدت لرئيس الحكومة اليونانية أنطونيوس ساماراس خلال لقائها به في آب/ أغسطس الماضي دعمها لليونان ولبقاء هذا البلد في منطقة اليورو.

ساماراس: اليونان يمكن أن ساماراس: اليونان يمكن أن "تموت" ماليا إذا تركت منطقة اليورو (الأوروبية)

موت اليونان
وفي مدينة تسالونيكي اليونانية الساحلية قال رئيس الوزراء ساماراس إن برنامج التقشف الذي أعدته الحكومة اليونانية مؤخرا والذي يهدف لتوفير 11.5 مليار يورو (14.5 مليار دولار) في عامين من خلال تخفيض الرواتب والاستغناء عن موظفين وزيادة ضرائب سيكون آخر عبء مالي يتحمله المواطنون اليونانيون.

ولفت ساماراس في كلمة ألقاها في افتتاح أكبر معرض في اليونان إلى أن بلاده يمكن أن "تموت" ماليا إذا تركت منطقة اليورو.

واعتبر أن المرحلة الأخيرة من إجراءات التقشف "مؤلمة وغير عادلة" غير أنها ضرورية لاستعادة مصداقية البلاد وضمان استمرارها في تلقي أموال الإنقاذ.

وجاء تصريح ساماراس قبيل ساعات من بدء الاحتجاجات التي تنظمها نقابات العمال اليونانية اليوم ضد إجراءات التقشف الحكومية. في غضون ذلك وجهت الشرطة تعزيزات قوية إلى تسالونيكي حيث من المتوقع أن تشهد مظاهرات حاشدة اليوم.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

GER0002 - Berlin, Berlin, GERMANY : This handout photo made available by the German government press office shows German Chancellor Angela Merkel (L) speaking with French President Francois Hollande during their statements at the start of their meeting at the chancellery in Berlin, on August 23, 2012. Merkel and Hollande will discuss debt-wracked Greece after Athens' plea for more time to implement crucial but painful reforms to safeguard its eurozone membership. RESTRICTED TO EDITORIAL USE - MANDATORY CREDIT "AFP PHOTO/ GUIDO BERGMANN/ BUNDESREGIERUNG" NO MARKETING NO ADVERTISING CAMPAIGNS - DISTRIBUTED AS A SERVICE TO CLIENTS

وجهت المستشارة الألمانية والرئيس الفرنسي أمس رسالة تشدد تجاه اليونان بشأن طلبها مهلة عامين لتنفيذ بنود حزمة الإنقاذ المالي، وقال الزعيمان عقب لقائهما في برلين “يجب ألا تتوقع أثينا نيل فسحة من الوقت لتنفيذ حزمة الإنقاذ ما لم تلتزم بتنفيذ إصلاحات صارمة”.

Published On 24/8/2012
epa03310891 German Foreign Minister Guido Westerwelle delivers a government statement on the situation in Syria in Berlin, Germany, 19 July 2012. Reports state that Westerwelle adressed Russia and China to take responsibility for citizens of Syria. EPA/MAURIZIO GAMBARINI

جدد وزير الخارجية الألماني غيدو فيسترفيله رفضه لأي تنازلات جوهرية في برنامج الإصلاحات المنوط بالحكومة اليونانية تنفيذه والمتفق عليه مع الترويكا (الاتحاد الأوروبي والبنك المركزي الأوروبي وصندوق النقد الدولي) المعنية بالإشراف على برنامج إنقاذ اليونان من أزمة ديونها.

Published On 19/8/2012
German Chancellor Angela Merkel delivers a speech during a celebration to mark 10-years of the Euro at the conservative Konrad Adenauer foundation in Berlin on January 23, 2012.

أكدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أنها سوف تفعل ما بوسعها للمحافظة على وحدة منطقة اليورو. وقالت في مقابلة مع “بي بي سي” إن قرارا بالسماح لليونان بالخروج من منطقة اليورو عقب أزمة الديون الأوروبية كان من الممكن أن يمثل خطأ سياسيا كبيرا.

Published On 26/3/2012
Spanish Prime Minister Mariano Rajoy (R) and French President Francois Hollande give a press conference after their meeting at the Moncloa Palace in Madrid on August 30, 2012. AFP PHOTO/DOMINIQUE FAGET

دعا الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند ورئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي الخميس إلى التحرك للحفاظ على منطقة اليورو, وقالا إنه يتعين مساعدة اليونان المهددة بالخروج من تلك المنطقة، في حال وفّت بالإصلاحات الاقتصادية والمالية التي اشترطها الاتحاد الأوروبي.

Published On 31/8/2012
المزيد من إدارة أعمال
الأكثر قراءة