تفجير يوقف النفط العراقي إلى تركيا

أعلنت السلطات التركية أن إمدادات النفط في أنبوب كركوك يومورتاليك، الذي يربط العراق بتركيا، توقفت بعد عملية تفجير استهدفته في محافظة ماردين في جنوب شرق البلاد.

وذكرت وكالة أنباء الأناضول أن حريقاً اندلع في أنبوب النفط بعد انفجار ناتج عن عملية تخريبية.

ونقلت عن حاكم ماردين تورهان أيفاز قوله إن عملية التخريب استهدفت أنبوب النفط في منطقة ميديات في ماردين.

وأضاف أيفاز "اضطررنا لقطع تدفق النفط في الأنبوب"، مشيراً إلى أن التفجير لم يؤد إلى وقوع ضحايا.

وكان حزب العمال الكردستاني أعلن المسؤولية عن هجمات سابقة استهدفت خط الأنابيب الممتد 960 كيلومترا، والذي ينقل نحو ربع صادرات النفط العراقية.

وكان آخر هجوم على الخط وقع في نهاية شهر يونيو/حزيران الماضي.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

استأنف اليوم ضخ خام كركوك من شمالي العراق إلى ميناء جيهان التركي على البحر المتوسط بمعدل 400 ألف برميل يوميا تقريبا. وقالت مصادر ملاحية إن مستويات المخزون وصلت نحو خمسة ملايين برميل رغم أن الكمية القابلة للاستخدام تبلغ أربعة ملايين برميل.

أعلن مسؤول بشركة نفط تركية أن العراق استأنف صباح اليوم ضخ نفطه عبر خط الأنابيب الواصل إلى ميناء جيهان التركي بعد يوم من تأكيد أنقرة توقف تدفق النفط العراقي عبر الأنبوب الذي يمر فيه نحو مليون برميل يوميا.

أدى انفجار بالقسم التركي من أنبوب ينقل النفط من كركوك شمال العراق إلى ميناء جيهان التركي على البحر المتوسط، إلى توقف تدفق النفط إلى هذا الميناء أمس الأربعاء. ولم تلق الحكومة حتى الآن باللوم على متمردي الأكراد الذين يهاجمون هذا الأنبوب عادة.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة