رسوم أميركية على الألواح الشمسية الصينية

فرضت الولايات المتحدة رسوما عقابية على واردات الألواح الشمسية من الصين، في أحدث حلقات النزاع التجاري بين أكبر اقتصادين في العالم، مما دفع بكين لاتهام واشنطن بفرض إجراءات حمائية تجارية.

وأقرت وزارة التجارة الأميركية الرسوم الجديدة بقيمة تبلغ 30%، وهو ما يزيد كثيرا عن التوقعات.

ويأتي قرار الوزارة بعد أن قضت واشنطن لصالح شركات محلية قالت إن المصدرين الصينيين يغرقون الأسواق الأميركية بألواح الطاقة الشمسية المنخفضة السعر.

والرسوم أكبر مما توقعته الشركات الصينية، وقال بعض المحللين إنها قد تدفعها إلى التصنيع في أماكن أخرى أو البحث عن أسواق بديلة.

الصين من جهتها أعربت عن احتجاجها على القرار الأميركي، وقال المتحدث باسم وزارة التجارة الصينية في بيان صدر اليوم إن القرار الأميركي يفتقر إلى النزاهة، معربا عن استياء بلاده الشديد.

واتهم المتحدث واشنطن بتعمد إثارة احتكاك تجاري في قطاع الطاقة النظيفة، معتبرا أن من شأن القرار أن يرسل بإشارات سلبية للعالم ويزيد من وتيرة الحمائية التجارية.

 
لكن الصين في ردها لم تصل حتى الآن إلى حد التهديد باتخاذ إجراء انتقامي في المقابل.
المصدر : وكالات

حول هذه القصة

وافقت الصين على إزالة ما يسميه المسؤولون الأميركيون بالدعم الحكومي غير العادل والإجراءات الحكومية التفضيلية للشركات الحكومية، وعلى السماح للأجانب بامتلاك حصص أكبر في الشركات الصينية.

اتهم السفير الأميركي بالصين غاري لوك الحكومة الصينية بالتلاعب بسعر صرف عملتها اليوان، ودعاها إلى الكف عن ذلك ووضع حد للإجراءات التمييزية إزاء الشركات الأميركية التي تستفيد منها الشركات الصينية، كما طالب بكين بإنهاء ممارسات "غير منصفة" في المجال النقدي.

تقدمت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي واليابان بشكوى لمنظمة التجارة العالمية ضد الصين يتهمانها فيها بفرض قيود على صادراتها من المعادن النادرة التي تعتبر أساسية في إنتاج مكونات التكنولوجيا.

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة